الأمم المتحدة: ألف بحار عالقون في مرافئ أوكرانية

ت + ت - الحجم الطبيعي

دعت وكالتان تابعتان للأمم المتحدة الجمعة إلى اتخاذ تدابير عاجلة لمساعدة نحو ألف بحار عالقين في المياه والمرافئ الأوكرانية منذ بدء العملية العسكرية الروسية.

وبحسب منظمة العمل الدولية والمنظمة الدولية للهجرة، فإن أكثر من مئة سفينة تجارية لا يمكنها مغادرة المرافئ الأوكرانية والمياه الإقليمية.

ووجه مسؤولو هاتين الوكالتين رسالة مشتركة إلى مسؤولي المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين واللجنة الدولية للصليب الأحمر ومنظمة أطباء بلا حدود، للتعبير عن قلقهم على مصير هؤلاء البحّارة.

وقالت منظمة العمل الدولية والمنظمة الدولية للهجرة في الرسالة "إضافة إلى المخاطر المرتبطة بالقصف، تفتقر العديد من السفن المعنية حاليًا الى الطعام والوقود ومياه الشرب ولوازم أخرى أساسية. وبالتالي يُصبح أكثر فأكثر وضع بحارة العديد من الدول لا يُطاق، ما يشكل مخاطر جسيمة على صحتهم ورفاههم".

وطلبت الرسالة من المفوضية السامية لشؤون اللاجئين واللجنة الدولية للصليب الأحمر ومنظمة أطباء بلا حدود "اتخاذ تدابير عاجلة" للمساعدة في تجديد موارد السفن المعنية لتلبية الحاجات الأساسية للبحارة الموجودين على متنها.

وبحسب المنظمة الدولية للهجرة، فإن ما لا يقل عن ألف بحار لا يزالون عالقين، خصوصًا في مدينة ماريوبول المحاصرة على متن سفن في بحر آزوف.

 

طباعة Email