قفزة بأسعار الغذاء

ت + ت - الحجم الطبيعي

تشهد أسعار الغذاء حول العالم قفزات متتالية ومتسارعة، لا سيما منذ بدء جائحة «كورونا» وتبعاتها على الصعد كافة، ووصولاً إلى الأزمة الأوكرانية وما يصاحبها من تأثيرات مباشرة على أسعار الغذاء، بما يقود إلى تفاقم الخطر الذي يلف الأمن الغذائي على مستوى العالم.

ومع زيادة أسعار النفط وارتفاع معدلات التضخم عالمياً، وفي ظل الضغوطات التي تواجه سلاسل الإمداد، جنباً إلى جنب وتداعيات «كورونا» والأزمة الأوكرانية، إضافة إلى تأثيرات التغير المناخي، فإن أسعار الغذاء آخذة في الارتفاع بمعدلات غير مسبوقة.



 %28 ارتفاع أسعار الغذاء العام الماضي


20 % زيادة جديدة متوقعة بالأسعار العالمية للأغذية والأعلاف


%40 من سكان العالم لا يتحملون تكاليف نظام غذائي صحي


13 مليون شخص الزيادة المتوقعة للذين يعانون من سوء التغذية على مستوى العالم


3/1 من صادرات الحبوب العالمية توفرهما روسيا وأوكرانيا


%19 مساهمة روسيا وأوكرانيا بالإمدادات العالمية من الشعير


50 دولة تعتمد على روسيا وأوكرانيا في الحصول على 30% من إمدادات القمح

 

طباعة Email