أرمينيا مستعدّة للتطبيع مع تركيا

ت + ت - الحجم الطبيعي

ذكرت وكالة أنباء الأناضول التركية الرسمية أمس الثلاثاء أن وزير خارجية أرمينيا، أرارات ميرزويان، قال إن بلاده مستعدة لإقامة علاقات دبلوماسية وفتح الحدود مع تركيا.

كان ميرزويان قد عقد محادثات مع نظيره التركي مولود جاويش أوغلو في منتدى دبلوماسي في مدينة أنطاليا التركية يوم السبت الماضي في إطار جهود لإصلاح العلاقات بعد عقود من العداء. ووصف جاويش أوغلو المحادثات بأنها "مثمرة وبناءة".

ونقلت الوكالة التركية عن ميرزويان قوله في مقابلة أجريت الأسبوع الماضي "أرمينيا مستعدة لإقامة علاقات دبلوماسية وفتح الحدود مع تركيا". وأضاف "يسعدني أن أسمع من زميلي التركي أن هناك إرادة سياسية لقيادة العملية صوب ذلك الهدف".

كانت محادثات يوم السبت أول اجتماع بين وزيري خارجية البلدين منذ 2009.

ويختلف البلدان بشأن عدة قضايا، أبرزها قول أرمينيا إن 1.5 مليون شخص قُتلوا العام 1915 على يد الإمبراطورية العثمانية، سلف تركيا الحديثة. وتقول أرمينيا إن عمليات القتل تلك تشكل إبادة جماعية.

وتقبل تركيا بأن العديد من الأرمن الذين عاشوا في الإمبراطورية قُتلوا في اشتباكات مع القوات العثمانية خلال الحرب العالمية الأولى، لكنها تعترض على عدد القتلى وتنفي كون عمليات القتل ممنهجة أو تشكل إبادة جماعية.

 

طباعة Email