الصين ترفض التأثر بالعقوبات على روسيا

ت + ت - الحجم الطبيعي

حذّر وزير الخارجية الصيني وانغ يي من أن بلاده ترفض أن تتأثر بالعقوبات الغربية التي تُفرَض على روسيا، حسبما أفادت وسائل إعلام صينية رسمية أمس، في وقت يزداد الضغط على بكين لتكفّ عن دعمها لموسكو. وقال وانغ يي خلال اتصال مع نظيره الإسباني خوسيه مانويل ألباريس، إن الصين ليست طرفاً في الأزمة، ولا تزال ترغب بألّا تتأثر بالعقوبات.

ونقل بيان صادر عن الخارجية الصينية عنه القول، إن بكين ترفض العقوبات من حيث المبدأ، وأن لها «الحق في حماية حقوقها ومصالحها المشروعة». واعتبر أن الصراع الأوكراني «نتيجة لتراكم واحتدام التناقضات الأمنية الأوروبية على مدار سنين». وقدمت الوزارة القليل من التفاصيل بشأن ما بحثه يانغ جيتشي كبير مسؤولي السياسة الخارجية الصيني مع جيك سوليفان مستشار الأمن القومي للرئيس الأمريكي، جو بايدن، خلال اجتماع استمر لسبع ساعات يوم أمس.

وكانت ممثلة رفيعة المستوى من الحكومة الأمريكية تحدثت عن الاجتماع، وقالت إن سوليفان أعرب عن قلق واشنطن البالغ إزاء تقارب الصين مع موسكو.

وقالت السفارة الصينية في لندن لوكالة رويترز، في بيان: «تنشر الولايات المتحدة مراراً معلومات ضد الصين بشأن قضية أوكرانيا». وأضافت أن الصين تقوم بدور بناء في تعزيز محادثات السلام. وتابعت: «الأولوية القصوى الآن هي تخفيف حدة الوضع بدلاً من سكب الوقود على النار، والعمل من أجل تسوية دبلوماسية بدلاً من تصعيد الوضع على نحو أكبر».

طباعة Email