سلوفاكيا توافق على تمركز قوات لحلف الناتو بها

ت + ت - الحجم الطبيعي

وافقت سلوفاكيا، التي لها حدود مع أوكرانيا، على تمركز قوات لحلف شمال الأطلسي (ناتو) بها اليوم الأربعاء، فيما تستمر روسيا في قصف أوكرانيا.

وذكرت وزارة الدفاع أن خطة الحكومة التي تم الاتفاق عليها مع شركائها في حلف الناتو تشترط تمركز 2100 جندي هناك.

وسيأتي منهم 700 من ألمانيا و 600 آخرون من التشيك. وستأتي بقية القوات من الولايات المتحدة وهولندا وبولندا وسلوفينيا.

ووصف وزير الدفاع السلوفاكي ياروسلاف ناد خطة إرسال القوات بأنها "أكبر خطوة للدفاع عن جمهورية سلوفاكيا منذ استقلالها".

وقررت الحكومة في سلوفاكيا أيضا التبرع بمعدات عسكرية إضافية بقيمة 10 مليون يورو (07ر11 مليون دولار) لأوكرانيا المجاورة.

وقرر مجلس الوزراء التشيكي اليوم الأربعاء إرسال ما يصل إلى 650 جنديا إلى سلوفاكيا.

من جانبها، قالت وزيرة الدفاع التشيكية يانا سيرنوشوفا إنه لا يوجد وقت يمكن إضاعته نظرا للغزو الروسي لأوكرانيا، وعرضت إمكانية أن تتولى بلادها قيادة "مجموعة القتال" التابعة للناتو في سلوفاكيا.

تجدر الإشارة إلى أن التشيك وسلوفاكيا كانتا تكونان حتى نهاية 1992 دولة واحدة تعرف بـ تشيكوسلوفاكيا.

ولا يزال إرسال هؤلاء الجنود يتطلب موافقة غرفتى البرلمان التشيكي وهي خطوة متوقعة نظرا لامتلاك الحكومة أغلبية واضحة داخل الحجرتين.

وتقدر تكاليف هذه المهمة بأكثر من 21 مليون يورو، ومن المنتظر أن تستمر هذه المهمة مبدئيا حتى نهاية يونيو 2023 

طباعة Email