المجلس العالمي للتسامح والسلام يدين التفجير الإرهابي في بيشاور

ت + ت - الحجم الطبيعي

 أدان معالي أحمد بن محمد الجروان رئيس المجلس العالمي للتسامح والسلام التفجير الإرهابي الذي وقع داخل مسجد في مدينة بيشاور الباكستانية، وأسفر عن سقوط عدد كبير من القتلى وإصابة عشرات المصلين.

وأكد الجروان في بيان له أن المجلس العالمي للتسامح والسلام بكافة أعضائه وشركائه يدين بشدة ويستنكر مثل هذه الأعمال الإجرامية، ويعرب عن رفضه الدائم لكافة أشكال العنف والإرهاب لاسيما ما يستهدف منها دور العبادة، مؤكداً أن هذه الجرائم البشعة تتنافى مع كل القيم والمبادئ الإنسانية، وتسعى إلى زعزعة الأمن والاستقرار، وهو ما يرفضه المجلس العالمي للتسامح والسلام ويعمل على محاربته في مختلف أرجاء العالم.

وقدم رئيس المجلس العالمي للتسامح والسلام خالص التعازي للحكومة الباكستانية والشعب الباكستاني، معرباً عن مواساته لأهالي وذوي الضحايا، ومتمنياً الشفاء العاجل لجميع المصابين.

طباعة Email