مسؤول أمريكي: نتواصل مع الرئيس الأوكراني عن طريق «هاتف خارق»

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد مسؤول أمريكي، أن الولايات المتحدة تتواصل مع الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي عبر هاتف خارق وآمن يعمل عبر الأقمار الصناعية، قدمته واشنطن للحكومة الأوكرانية، الشهر الماضي، قبل الهجوم الذي شنته روسيا على أوكرانيا.

وذكر المسؤول الأمريكي لشبكة CNN أن الاتصالات «الأكثر أمانًا» بين المسؤولين الأوكرانيين، ونظرائهم الأمريكيين كانت تتم في السابق عبر السفارة الأمريكية في كييف.

وأرسلت الولايات المتحدة، الهاتف الآمن إلى المسؤولين الأوكرانيين، عندما كانت الولايات المتحدة، تستعد لإخلاء سفارتها مع تصاعد المخاوف بشأن الهجوم الروسي.

وأضاف المسؤول الأمريكي أن الهاتف الآمن يسمح للرئيس الأوكراني بالبقاء على تواصل مع الولايات المتحدة، وكان زيلينسكي أعلن، في وقت سابق، أنه يعتزم البقاء في أوكرانيا.

ووفقا لشبكة CNN، يتنقل الرئيس الأوكراني حاليًا بين مواقع متعددة في كييف، محمية بوجود أمني كبير.

كان زيلينسكي، ظهر في مقاطع فيديو صورها لنفسه، وهو يتحدث أمام نصب تذكارية أو مباني معروفة، لكن خطابه أمام البرلمان الأوروبي، الثلاثاء، ظهر فيه داخل غرفة بها العلم الأوكراني فقط.

وقال المسؤول، إن الولايات المتحدة، قدمت هاتفا مماثلا لوزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا، مضيفا إلى أن الأمر استغرق بضعة أيام حتى يتمكن الأوكرانيون من تشغيل هواتف الأقمار الصناعية، لأن التعليمات حول كيفية استخدامها كانت باللغة الإنجليزية، وليست باللغة الأوكرانية.

وتعمل الهواتف الآمنة بالكهرباء، وكذلك من المولدات أو كهرباء من السيارة، إذا لزم الأمر.

وتحدث زيلينسكي، والرئيس الأمريكي جو بايدن، مؤخرا، يوم الثلاثاء، وفقًا للرئيس الأوكراني، والبيت الأبيض.

طباعة Email