00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مع بداية أسبوعها الثاني.. قمّة المناخ تركّز على دعم الدول الفقيرة

ت + ت - الحجم الطبيعي

تركز محادثات قمة المناخ (كوب26) مع بداية أسبوعها الثاني اليوم الاثنين على دعم الدول الفقيرة للتعامل مع تغيّر المناخ.

وأعلنت الحكومة البريطانية أنها تعتزم استثمار ما يقرب من 300 مليون جنيه إسترليني ( 61ر404 مليون دولار) لمساعدة الدول الأكثر احتياجا في مكافحة آثار ارتفاع درجات الحرارة، وفقا لوكالة بي إيه ميديا البريطانية.

وتأتي هذه الخطوة في إطار تركيز المملكة المتحدة، بصفتها مضيفة قمة الأمم المتحدة للمناخ في غلاسكو، على دعم البلدان النامية للتكيف مع تأثيرات المناخ، والتعامل مع الخسائر والأضرار الناجمة عن ارتفاع منسوب البحار، وهبوب العواصف الشديدة بشكل متزايد، والجفاف وحرائق الغابات.

يأتي ذلك في الوقت الذي يحذر فيه تقرير من منظمة (كريستيان أيد) للمساعدات من أن بعض الدول الأكثر احتياجا يمكن أن تعاني من تضرر اقتصادها بنسبة 64 % في المتوسط  بحلول العام 2100 في ظل السياسات الحالية لمعالجة تلوث المناخ.

طباعة Email