00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الإمارات تتضامن مع ضحايا زلزال باكستان

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

عبّرت الإمارات عن تضامنها مع ضحايا الزلزال الذي ضرب مناطق في إقليم بلوشستان جنوب غربي باكستان، وأودى بحياة العديد من الأشخاص، فضلاً عن وقوع إصابات. وأعربت وزارة الخارجية والتعاون الدولي، عن خالص تعازيها ومواساتها إلى الحكومة الباكستانية، وإلى أهالي وذوي الضحايا في هذا المصاب الجلل، وتمنياتها بالشفاء العاجل لجميع المصابين.

ولقي 20 شخصاً على الأقل حتفهم ، وأصيب العشرات بجروح في زلزال ضرب منطقة نائية في جنوب غربي باكستان، فجر أمس، وبلغت قوة الزلزال 5.9 درجات، وتسبب بانهيار منازل على رؤوس أصحابها خلال نومهم.

وبين القتلى ستة أطفال، أحدهم لم يتجاوز عمره السنة. وطال الزلزال ست مدن وبلدات في بلوشستان.

والأماكن الأكثر تضرراً، هي منطقة هارناي الجبلية، التي يصعب على فرق الإغاثة الوصول إليها، لعدم وجود طرق معبّدة، كما أنّ شبكات الكهرباء والهاتف فيها بدائية. وتسبّب الزلزال في انزلاقات تربة، تسبب بإغلاق طرق، وبعرقلة عمليات الإنقاذ.

وتعمل السلطات أيضاً على إصلاح أعطال في شبكات الكهرباء والهاتف.

وقال وزير الداخلية في حكومة إقليم بلوشستان، ضياء الله لانغاو: «المعلومات التي وردتنا تفيد بأنّ 20 شخصاً قتلوا من جرّاء الزلزال. عمليات الإنقاذ لا تزال جارية»، مشيراً إلى سقوط حوالى مئة جريح. وأضاف أن غالبية الضحايا سقطوا في انهيار منازلهم.

وقال مسؤول محلي في هارناي، سهيل أنور هاشمي «أصيب أكثر من 200 شخص بجروح».

وأضاف «وصلتنا معلومات بأن 15 من عمال المناجم عالقون في منجم في محيط المدينة (هارناي) بسبب الزلزال»، مشيراً إلى أن «عمال المناجم اعتادوا تمضية الليل في المنجم، حين تكون درجات الحرارة أدنى».

وتابع إنه تم إرسال فريق إنقاذ إلى المنجم، فيما وصلت مروحيات إلى منطقة الزلزال للمساعدة في عمليات الإغاثة.

وحذّر رئيس هيئة إدارة الكوارث في إقليم بلوشستان، نصير نصار، من أن حصيلة الضحايا قد ترتفع.

وتشهد باكستان زلازل باستمرار، لوقوعها فوق نقطة التقاء الصفائح التكتونية الهندية والأوروبية الآسيوية.

طباعة Email