فيضانات غير مسبوقة في البرازيل

ارتفع منسوب المياه في نهر ريو نيجرو بمنطقة الأمازون في البرازيل إلى مستوى غير مسبوق بعد هطول الأمطار الغزيرة هناك.

وذكرت بوابة جي 1 الإخبارية أن منسوب المياه وصل، أمس، إلى 30 متراً بمدينة ماناوس الكبرى، وهو أعلى مستوى له منذ بدء التسجيل في عام 1902.

وتضررت أكثر من 24 ألف أسرة في ماناوس من جراء الفيضانات.

ويتدفق نهر ريو نيجرو إلى الأمازون بالقرب من ماناوس.

ويخضع النهر لتقلبات شديدة في مواسم الأمطار ومواسم الجفاف.

وكان أدنى مستوى للنهر هو الذي وصل إليه عام 2010 حيث انخفض إلى مستوى 13.63 متراً.

وتعرضت ولاية الأمازون البرازيلية بكاملها أخيراً لفيضانات شديدة، وتم إعلان حالة الطوارئ في 48 مدينة من أصل 62 بها.

ودمرت الفيضانات أجزاء كبيرة من المحاصيل في المجتمعات الريفية، ومع ذلك حل الجفاف الشديد بأجزاء أخرى من البرازيل.

وربما يتسبب انخفاض مستوى المياه في خزانات السدود بهذه المناطق في نقص ومشكلات بمصادر الطاقة.

طباعة Email