00
إكسبو 2020 دبي اليوم

بايدن يدعو إلى مقاربة براغماتية بشأن «نووي بيونغيانغ»

بايدن ومون خلال مؤتمر صحافي مشترك في واشنطن | اي.بي.ايه

ت + ت - الحجم الطبيعي

دعا الرئيس الأمريكي، جو بايدن، إلى مقاربة براغماتية حيال كوريا الشمالية، مع إقراره بأنّ مفاوضات مع بيونغيانغ حول نزع السلاح النووي ستكون صعبة للغاية. وقال بايدن خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الكوري الجنوبي مون جاي- ان: «لا أوهام لدينا حول مدى صعوبة هذا الأمر، على الإطلاق، الإدارات الأربع الماضية لم تحقّق هذا الهدف، إنه هدف صعب للغاية»، مشدّداً في الوقت نفسه على التزام واشنطن بأمن سيئول. وأشار بايدن، إلى أنّ الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية «قلقتان للغاية» بشأن برنامج الأسلحة النووية لكوريا الشمالية، وتريدان التركيز على حل دبلوماسي.

وأعلن بايدن، أنه عيّن الدبلوماسي المخضرم سونغ كيم، السفير الأمريكي السابق في سيئول، مبعوثاً خاصاً له إلى بيونغيانغ، فيما لم يستبعد لقاء الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ اون، إلّا أنّه أكد أنّه لن يقدم على الأمر من دون التزامات من الأخير. وانتهز بايدن الفرصة لانتقاد نهج سلفه دونالد ترامب الذي التقى كيم مرتين في سنغافورة ثم في هانوي دون تحقيق نتائج ملموسة، مضيفاً: «لن أمنحه اعترافاً دولياً من دون مقابل».

وشدّد بايدن على إيمانه بالتحالفات التقليدية لبلاده، واصفاً الشراكة بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية بأنّها محور للسلام والأمن، ووعد بمقاربة مشتركة للملف الكوري الشمالي. وقال بايدن، إنه ناقش مع نظيره الكوري الجنوبي خلال محادثاتهما في البيت الأبيض حرية الملاحة البحرية الدولية في بحر الصين الجنوبي، والسلام والاستقرار حول تايوان.
 

طباعة Email