من هم «الجلادون» الذين تحدث عنهم بوتين في خطاب «النصر»؟

قال المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف: إن الرئيس فلاديمير بوتين قصد بحديثه عن «الجلادين الذين لم يتم استئصالهم»، الإشارة إلى أن نازيين جدداً «يرفعون رؤوسهم» في دول أوروبية.

ونقلت وكالة «نوفوستي» الروسية عن بيسكوف، قوله في سياق توضيحي: إن «النازية الجديدة» أخذت تظهر بشكل واضح في بعض الدول الأوروبية.

وأضاف المتحدث باسم الرئاسة الروسية: «لا يخفى على أحد أن النازيين الجدد يرفعون رؤوسهم أكثر فأكثر في البلدان الأوروبية، ويحاول الأوروبيون التصدي لهم. بالطبع، هذا غير مقبول بالنسبة لبلدنا»، وأشار إلى المسيرات العلنية، التي ينظمها النازيون الجدد في دول البلطيق وأوكرانيا.

وكان بوتين ذكر في خطابه، خلال استعراض «عيد النصر» في موسكو أن العديد من منظري النازية يحاولون مرة أخرى وضع هذه الأيديولوجية في الخدمة بالعالم. وشدد بوتين على أنه لا تزال توجد حشود من «عناصر الفرق التأديبية والتنكيلية، الذين لم يتم اجتثاثهم»، وهناك محاولات لإعادة كتابة التاريخ.

كلمات دالة:
  • فلاديمير بوتين،
  • المتحدث باسم الرئاسة الروسية،
  • خطاب النصر،
  • الجلادون
طباعة Email