لماذا يصعب تحديد موقع سقوط الصاروخ الصيني التائه؟

الصاروخ 4

ما زال الترقب سيد الموقف بشأن مصير الصاروخ الصيني «لونغ مارش 5 بي» الخارج عن السيطرة. وتشير آخر التقديرات إلى احتمال سقوطه يوم السبت أو الأحد عائداً إلى الأرض مع خطر ارتطامه بمنطقة مأهولة بالسكان. وترفض وزارة الدفاع الأمريكية «البنتاغون» فكرة تحديد المكان الذي سيسقط فيه الصاروخ الصيني، الذي خرج عن سيطرة بكين في الساعات الماضية خلال مهمة مرتبطة ببرنامج الفضاء التابع للصين.لكن الصين وجهت تطمينات إلى العالم بشأن الصاروخ التائه وأكدت وزارة الخارجية الصينية إنه ليس من المرجح أن يحدث الصاروخ الصيني الخارج عن السيطرة «لونج مارش - 5 بى واي 2» أي ضرر لدى عودته إلى الأرض.

وقال وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن الخميس إنّ البنتاغون لا يعتزم حتى الساعة تدمير صاروخ فضائي صيني يتوقّع أن يدخل خلال اليومين المقبلين الغلاف الجوي للأرض وأن يسقط في مكان قد يكون مأهولاً بالسكّان، موجّهاً انتقاداً مبطّناً إلى بكين لفقدانها السيطرة على الصاروخ.

وقال أوستن خلال مؤتمر صحافي ردّاً على سؤال عن الموعد المتوقّع لسقوط الصاروخ إنّه «وفقاً لآخر التقديرات التي رأيتها، فمن المتوقّع حصول ذلك في الثامن أو التاسع من مايو».وأضاف «في الوقت الراهن، ليست لدينا خطط لتدمير الصاروخ».وتابع «نأمل أن يسقط في مكان لا يؤذي فيه أحداً، في المحيط أو في مكان ما من هذا القبيل، نأمل ذلك».

احتمالات ضئيلة

وتوقعت مؤسسة «إيروسبيس كوربوريشن» Aerospace Corporation الأمريكية للأبحاث الفضائية أن تسقط شظايا الصاروخ، فوق شمال شرق أفريقيا.

ونقلت صحيفة «نيويورك تايمز» أن المنظمة غير ربحية التي تمولها الحكومة الفيدرالية بشكل كبير، توقعت سقوط الصاروخ عند الساعة 11:43 مساء، بالتوقيت الشرقي للولايات المتحدة.وقالت الصحيفة إنه رغم أن فرص سقوط الصاروخ في منطقة مأهولة بالسكان تبقى ضئيلة إلا أنها ليست منعدمة.

ونشر فريق عمل «Virtual Telescope Project»، ما قال إنها أول صورة للصاروخ الناقل الصيني الثقيل «Long March 5B» الذي خرج عن السيطرة بعد الإطلاق.

وفي الصورة ظهر الصاروخ وهو على ارتفاع يبلغ حوالي 700 كلم، بحسب ما نقلت شبكة «روسيا اليوم» عن وكالة «نوفوستي» الروسية.

ومن جھة أخرى، غرد دمیتري روغوزین رئیس وكالة الفضاء الروسیة (روسكوزموس)،، بنشر خریطة للأرض تظھر مناطق الاصطدام المحتملة للصاروخ.ووفقاً لتغریدة روغوزین، تشمل المناطق المحتملة مساحات شاسعة من معظم قارات العالم، بما فیھا قارات بأكملھا مثل إفریقیا وأمريكا الجنوبیة وأسترالیا.

وعلقت وكالة «سوبتنك» الإخباریة الروسیة على التغریدة، مشیرة إلى استبعاد بعض المناطق حالیاً، مثل شمالي الولایات المتحدة وكندا والجزء الأكبر من أوروبا وروسیا ومعظم آسیا الوسطى.

تقديرات

في غضون ذلك،، أشارت تقدیرات وكالة الفضاء الأوروبیة في وقت سابق، إلى أن الصاروخ سیسقط بین8 و10 مایو.

ونقل تقریر لصحیفة «غاردیان» البریطانیة عن الوكالة، قولھا إن «مسار الصاروخ یعني أن أي أجزاء ستتبقى منه عند عودته إلى الأرض ستھبط بین 41 درجة شمالاً و 41 درجة جنوباً، وھو شریط من الأرض یمتد من المناطق الجنوبیة من إسبانیا والبرتغال وإیطالیا وصولاً إلى أسترالیا».

طباعة Email