إصابة 16 شخصا عقب سقوط صاروخ على مكتب حكومي بشرق أفغانستان

قال مسؤولون اليوم الاثنين إن ما لا يقل عن 16 مدنيا، معظمهم من الطلاب أصيبوا عقب سقوط صاروخ على مكتب حاكم إقليم كونار بشرق البلاد.

وقال حاكم الإقليم إقبال سعيد لوكالة الأنباء الأنباء الألمانية (د.ب.ا) إن الصاروخ سقط على قاعة بمجمع الحاكم في عاصمة الإقليم أسد آباد، حيث كانت تقام مسابقة دينية بين الطلاب.

ولم تعلن أي جهة بعد مسؤوليتها عن الهجوم.

مع ذلك، اتهم حاكم الإقليم مسلحي طالبان بأنهم وراء الهجوم، مضيفا أنه تم إطلاق الصاروخ من منطقة جبلية في منطقة ماروارا بالإقليم.

ووفقا للمسؤولين المحليين، كان هناك ما لايقل عن 300 من الطلبة والمنظمين في القاعة لحضور المسابقة عندما وقع الهجوم.

وكان ما لا يقل عن سبعة مدنيين قد قتلوا في هجوم جوي وقذف بالهاون للقوات الأمنية في إقليم وارداك بوسط البلاد أمس الأحد.

وتواجه أفغانستان حالة من الغموض في ظل عزم القوات الأمريكية وقوات حلف شمال الأطلسي (الناتو) الانسحاب بحلول 11 سبتمبر المقبل.
 

طباعة Email