إيطاليا تعتقل قبطانا بحريا وضابطا روسيا وتتهمهما بالتجسس

أعلنت السلطات الإيطالية اليوم الأربعاء اعتقال ضابط بالجيش الروسي وقبطان بحري إيطالي، للاشتباه في تورطهما في أعمال تجسس.

وقالت قوات الدرك الوطني الإيطالية "كارابينيري" في روما إنه تم اعتقال الاثنين مساء أمس الثلاثاء خلال اجتماع سري، حاولا فيه تبادل وثائق سرية مقابل أموال.

وأضافت أنه لا يزال يجرى فحص الوضع القانوني للضابط الروسي، الذي يشغل منصبا دبلوماسيا في إيطاليا.

وذكرت وزارة الخارجية الإيطالية أنها استدعت السفير الروسي، سيرجي رازوف، على خلفية الحادثة.

طباعة Email