لهذا السبب سقطت الطائرة الإندونيسية

قال المحققون في حادث تحطم طائرة شركة «سريويجايا» قبالة شواطئ إندونيسيا الشهر الماضي في تقرير تمهيدي اليوم الأربعاء إنهم رصدوا «خللاً» في أجهزة تحكم آلية في الطائرة.

وسقطت الطائرة مسافة 3 آلاف متر في أقل من دقيقة في التاسع من يناير قبل أن تختفي في بحر جاوا بعد دقائق على إقلاعها وفيها 62 شخصاً.

وقال نورساهيو اوتومو المحقق في الوكالة الإندونيسية لسلامة النقل خلال مؤتمر صحافي «أظهرت أجهزة التحكم الآلي خللاً»، وقد خضعت للتصليح في الأيام السابقة للحادث. وأجهزة التحكم الآلي هي نظام يستكمل جهاز القيادة الآلي، يضبط أوتوماتيكياً اندفاع الطائرة وسرعتها. ويمكن للطيارين أن يوقفوا عملها في حال وقوع مشكلة.

وأوضح المسؤول نفسه «جهاز التحكم إلى اليسار كان في وضعية خلفية غير طبيعية فيما ذلك الموجود إلى اليمين كان عالقاً ولا يتحرك أبداً». وأضاف «ما الذي تسبب بهذا الخلل؟ لا يمكن أن نستنتج أي شيء حتى الآن».

وتظهر وثائق صيانة الطائرة أنه تم التبليغ بأن أجهزة التحكم هذه فيها خلل وخضعت للتصليح مرتين في يناير قبل الحادث، على ما أكد المحققون.

وسقطت الطائرة المصنّعة قبل 26 عاماً، في المياه بعد أربع دقائق على إقلاعها من جاكرتا. ولم يطلق طاقمها أي إنذار ولم يبلغ بوجود مشكلة تقنية قبل الحادث.

ويتواصل البحث للعثور على الصندوق الأسود الثاني للطائرة الذي يحوي التسجيلات في قمرة القيادة. وقالت الوكالة إن الاتصالات مع المراقبين الجويين كانت طبيعية قبل أن تنحرف الطائرة بشكل كبير عن مسارها.

طباعة Email