"فالي" للتعدين توافق على سداد تعويض بـ 7 مليار دولار في كارثة البرازيل

توصلت شركة التعدين البرازيلية "فالي" إلى اتفاق حول سداد تعويض بقيمة 7 مليار دولار لضحايا انهيار سد برومادينهو، الذي أسفر عن مقتل 259 شخصا على الأقل قبل عامين.

وتعد الصفقة، التي تم التوصل إليها مع حكومة ولاية ميناس جيرايس، أكبر اتفاقية تم إبرامها في تاريخ البرازيل وأمريكا اللاتينية.

وجاء في بيان المحكمة بولاية ميناس جيرايس البرازيلية "وافق رئيس المحكمة العليا على الصفقة التاريخية".

وكتب روميو زيما حاكم ولاية ميناس جيرايس عبر تويتر "لقد نجحنا".

ووفقا لزيما، سيتم استثمار حوالي 30 % من قيمة التسوية في مدينة برومادينهو.

يشار إلى أنه عندما انهار السد بالقرب من برومادينهو في 25 يناير 2019، انطلق حوالي 12 مليون متر مكعب من الوحل اللزج في المنطقة المحيطة. ولا يزال 11 شخصا في عداد المفقودين.

وفي فبراير من العام الماضي، قبل القضاء البرازيلي اتهامات ضد مجموعة "فالي" وشركة الاعتماد والمصادقة الألمانية "تويف سود" التي ضمن فرعها البرازيلي أن المنجم آمن علاوة على 16 موظفا في الشركتين بتهمة القتل.

ويشتبه في أنهم قدموا للسلطات معلومات كاذبة عن استقرار السد على الرغم من علمهم أنه غير آمن.

كلمات دالة:
  • سد برومادينهو،
  • فالي ،
  • ميناس جيرايس،
  • البرازيل،
  • أمريكا اللاتينية
طباعة Email