مقتل 12 مدنياً بغارة جوية في أفغانستان

قتل 12 مدنياً على الأقل في غارة جوية بإقليم نمروز، جنوب غرب أفغانستان، الليلة قبل الماضية، طبقاً لما ذكره رئيس مجلس الإقليم، باز محمد ناصر، أمس، وفق قناة طلوع نيوز التلفزيونية الأفغانية. وأضاف أنّ الغارة الجوية وقعت في قرية مونازاري بمنطقة خاشرود بالإقليم، مشيراً إلى أنه تم استهداف طالبان أيضاً، لكن لم ترد تقارير عن سقوط ضحايا بعد في صفوف الحركة.

إلى ذلك، قتل صحافي سابق هو الناطق باسم قوة الحماية العامة الأفغانية التابعة لوزارة الداخلية، مع اثنين من زملائه، أمس، في كابول بانفجار قنبلة استهدف سيارتهم، على ما أفاد مصدر رسمي. وأعلن الناطق باسم وزارة الداخلية طارق عريان، أن ضياء ودان الصحافي السابق الذي عمل لحساب عدة وسائل إعلام أفغانية وزميليه قتلوا قبل الظهر في شرق العاصمة، مشيرة إلى أنّ آلية تقل ضياء ودان استُهدفت بعبوة متفجرة يدوية الصنع وقتل ودان واثنان من زملائه، فيما أصيب شخص رابع بجروح. وكان ضياء ودان الناطق باسم قوة الحماية العامة الأفغانية التي تؤمن خدمات أمنية للشركات الدولية العاملة في أفغانستان. ولم تعلن أي جهة في الوقت الحاضر مسؤوليتها عن الهجوم.

وتشهد أفغانستان منذ بضعة أشهر عدداً متزايداً من الاغتيالات التي تستهدف صحافيين وشخصيات سياسية وحقوقية، وسط تصاعد أعمال العنف في كابول وعدد من الولايات. وبين ضحايا هذه الاغتيالات، منذ نوفمبر الماضي، نائب لحاكم ولاية كابول وخمسة صحافيين ورئيس منظمة مستقلة لمراقبة الانتخابات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات