الإمارات تتضامن مع أرض الصومال في حريق هرغيسا

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعربت دولة الإمارات العربية المتحدة، عن تضامنها مع جمهورية أرض الصومال إزاء الحريق الذي اندلع في سوق العاصمة هرغيسا، وأسفر عن عشرات الإصابات وخسائر مادية جسيمة.

وعبّرت وزارة الخارجية والتعاون الدولي في بيان لها، عن وقوفها إلى جانب حكومة أرض الصومال وشعبها في هذا الحادث الأليم، وتمنت الشفاء العاجل للمصابين.

حريق وخسائر
واندلع حريق هائل في السوق المركزي في هرغيسا ليل الجمعة/‏‏ السبت، ما أدى إلى جرح أكثر من عشرين شخصاً وتدمير مئات المتاجر، وفق ما أعلن مسؤولون. وأظهرت صور نشرت على وسائل التواصل الاجتماعي، تصاعد النار والدخان ليلاً في سماء المدينة. ولم تعرف بعد أسباب الحريق، الذي نشب في سوق واهين المترامية، والتي تعد شريان الحياة للمدينة وتضم نحو ألفين من المتاجر وأكشاك البيع. وقال مسؤولون، إن الحريق اندلع مساء الجمعة، وتمت السيطرة عليه إلى حد كبير السبت، علماً بأن بؤراً صغيرة كانت لا تزال مشتعلة.

كارثة
وأكد رئيس بلدية هرغيسا، عبد الكريم أحمد موجي، أن البلدة لم تشهد مثل هذه الكارثة الكبيرة. وأضاف أن هذا المكان كان المركز الاقتصادي لهرغيسا، وعلى الرغم من أن عناصر الإطفاء بذلوا كل ما بوسعهم لإخماد الحريق، فإن السوق دُمرت.

ورأى أنه كان بالإمكان السيطرة على الحريق قبل أن يتسبب بهذا الدمار الكبير، لكن فرق الإطفاء واجهت مشكلات في الوصول إلى المكان. يذكر أنّ السوق يكتظ بمحال وأكشاك عشوائية وتتقاطع فيها الممرات الضيقة.

طباعة Email