00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الإمارات: استهداف مطار الملك عبد الله جريمة حرب

أعربت الإمارات، عن إدانتها واستنكارها الشديدين لاستهداف ميليشيا الحوثي الإرهابية، مطار الملك عبد الله في جازان بالمملكة العربية السعودية الشقيقة، من خلال طائرتين مفخختين مسيرتين، نجم عن إحداهما، وقوع إصابات بين المدنيين المسافرين والعاملين في المطار، فيما تم اعتراض الثانية من قبل قوات التحالف.

واعتبرت الإمارات، في بيان صادر عن وزارة الخارجية والتعاون الدولي، أنّ استهداف المطار، يعد تصعيداً خطيراً وعملاً جباناً، يهدد أمن وسلامة وحياة المدنيين والمسافرين، وهو بمثابة جريمة حرب، تستدعي اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لحماية الأعيان المدنية من تهديدات الحوثيين.

وجددت الوزارة، تضامن دولة الإمارات الكامل مع المملكة، إزاء هذه الهجمات الإرهابية، والوقوف معها في صفاً واحداً ضد كل تهديد يطال أمنها واستقرارها، ودعمها في كل ما تتخذه من إجراءات، لحفظ أمنها وسلامة مواطنيها والمقيمين على أراضيها. وأكد البيان أنّ أمن الإمارات العربية المتحدة، وأمن المملكة العربية السعودية، كل لا يتجزأ، وأنّ أي تهديد أو خطر يواجه المملكة، تعتبره الدولة تهديداً لمنظومة الأمن والاستقرار فيها.

من جهتها، دانت مصر بأشد العبارات، استمرار ميليشيا الحوثي في هجماتها الإرهابية الجبانة على أراضي المملكة.

وأكدت أنّ تكرار استهداف المنشآت المدنية والمدنيين الأبرياء، بما في ذلك المطارات الواقعة في المنطقة الجنوبية بالمملكة، من قِبل ميليشيا الحوثي، يُعد تصعيداً خطيراً، وتهديداً لأمن واستقرار الشقيقة السعودية، فضلاً عما يُمثله من انتهاك واضح لقواعد القانون الدولي الإنساني، وتهديد لحياة المسافرين، ولأمن وسلامة الطيران المدني وحرية الملاحة الجوية.

وأعربت مصر مجدداً، عن تضامنها الكامل مع المملكة، في ما تتخذه من تدابير، للتصدي لهذه الهجمات الإرهابية الخسيسة، مؤكدة على الارتباط الوثيق بين أمن واستقرار البلدين الشقيقين.

إدانة أمريكية

وفي سياق متصل، أعلنت السفارة الأمريكية في الرياض، عن إدانتها لاستهداف ميليشيا الحوثي لمطار جازان، مؤكدة أنه، ومع كل هجوم جديد، يقدم الحوثيون أدلة جديدة على أنهم غير مهتمين بالسلام.

وقالت السفارة، عبر حسابها على «تويتر»: «أسفر الهجوم الذي شنَّه الحوثيون على جازان، عن إصابة المزيد من المدنيين، ومع كل هجوم جديد، يقدم الحوثيون أدلة جديدة، على أنهم غير مهتمين بالسلام، ندين هذه الهجمات، وندعو الحوثيين إلى وقف هذا العنف المقيت، والانخراط في المحادثات التي تقودها الأمم المتحدة لإنهاء الصراع».

وأعلن تحالف دعم الشرعية، في وقت سابق، عن سقوط مسيرة مفخّخة، على مطار الملك عبد الله ، أطلقتها الميليشيا الحوثية، كاشفاً عن تدمير مسيرة مفخخة ثانية، حاولت استهداف المدنيين بالمطار.

وأفاد الناطق الرسمي باسم قوات التحالف، العميد الركن تركي المالكي، بأنّ محاولة الهجوم العدائي، أسفرت عن وقوع 10 إصابات بين المدنيين من المسافرين والعاملين بالمطار، فضلاً عن تسبّبها في أضرار مادية بسيطة.

طباعة Email