الحكومة الكويتية الجديدة تؤدي اليمين

نواف الأحمد والوزراء الجدد بعد أداء الحكومة الجديدة القسم في قصر بيان بالعاصمة الكويت/ كونا

أدّت الحكومة الكويتية الجديدة، برئاسة الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح، أمس، اليمين الدستورية أمام أمير البلاد، نواف الأحمد الجابر الصباح.

وطالب أمير الكويت الشيخ نواف الأحمد، الوزراء بمضاعفة الجهود والتفاني في أداء واجبهم الوطني، مذكراً بأنهم أمام مسؤوليات جسام. وقال أمير الكويت للوزراء: «أشد على أياديكم لمضاعفة الجهود والتفاني في أداء واجبكم الوطني، ساعين إلى التطوير لخلق الفرص وسرعة الإنجاز للتخفيف عن كاهل المواطنين». وأضاف: «أمامكم مسؤوليات جسام لا سيما في هذه المرحلة المهمة وإنني على يقين أنكم بعون الله قادرون على مواجهتها، والانطلاق نحو العمل الجماعي بروح الفريق الواحد، لدفع مسيرة العمل الوطني نحو الإصلاح والتنمية، لتحقيق ما ينشده أبناء شعبنا الوفي من آمال وطموحات تنموية على كل الصعد، واضعين نصب أعينكم المصلحة العامة للوطن، والتي تعلو فوق كل اعتبار».

وهنأ الأمير أعضاء الحكومة الجدد، داعياً السلطتين التشريعية والتنفيذية إلى التعاون. وطالب أمير الكويت الشيخ نواف الأحمد بتطبيق القانون على الجميع بحزم وشفافية، مضيفاً: «أجد لزاماً علي أن أدعو السلطتين التشريعية والتنفيذية إلى التعاون البناء، متسلحين في ذلك بنسيجنا الاجتماعي ووحدتنا الوطنية في سبيل الغايات الوطنية المأمولة والتصدي للقضايا الجوهرية وحماية المال العام عملاً بأحكام الدستور، وتطبيق القانون على الجميع بحزم وشفافية».

وتشكلت الحكومة الجديدة من 15 وزيراً، وضمت نائبين لرئيس الوزراء، هما الشيخ حمد جابر العلي، إلى جانب منصبه وزيراً للدفاع، وعبد الله الرومي إلى جانب منصبه وزيراً للعدل وتعزيز النزاهة، وهو وزير جديد في الحكومة.

وضمت الحكومة الجديدة أربعة وزراء جُدداً، إلى جانب احتفاظ عدد من الوزراء السابقين بحقائبهم، من بينهم وزيرا الخارجية أحمد ناصر المحمد، والداخلية ثامر العلي.

طباعة Email