التحالف: ميليشيا الحوثي منظمة إرهابية تقود حرباً بالوكالة

أعلن التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، أمس أنه دمر مجدداً طائرتين مسيرتين مفخختين، أطلقهما الحوثيون باتجاه خميس مشيط في جنوبي المملكة العربية السعودية، مشيراً إلى أن الميليشيا الانقلابية تنفذ أجندة الحرس الثوري الإيراني.

وقال الناطق باسم التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن العميد الركن تركي المالكي إن ميليشيا الحوثي الانقلابية تنفذ أجندة إيران وأضاف المتحدث باسم التحالف العربي بقيادة السعودية إننا «مستمرون في التعامل مع الحوثيين منظمة إرهابية»، مشيراً إلى أن «هناك تصعيداً من قبلهم بمحاولات استهداف أهداف مدنية».

وأشار إلى أن «ميليشيا الحوثي تقوم بحرب وكالة نيابة عن النظام الإيراني وتنفذ مخططات جنرالات طهران».

وشدد المالكي أن التحالف ملتزم القوانين الدولية، إلا أن ذلك لا يمنعه من الرد على الميليشيا على أرض الواقع.

وتأتي تصريحات المالكي بعد إعلان التحالف اعتراض مسيرتين مفخختين أطلقتهما ميليشيا الحوثي باتجاه خميس مشيط جنوبي السعودية.

تصعيد

وكثفت ميليشيا الحوثي الإرهابية من هجماتها على جنوبي السعودية في الفترة الماضية عبر إرسال طائرات من دون طيار مفخخة ومنها ما تم تصنيعه في إيران، ما أسفر عن أضرار مادية كان أحدثها الحريق الذي اندلع في إحدى الطائرات المدنية في مطار أبها الأسبوع الماضي.

وأكد المالكي، نجاح قوات التحالف بالوقوف بالمرصاد لمحاولة حوثية ممنهجة استهدفت مطار أبها الدولي، موضحاً أن قوات التحالف المشتركة تمكنت من اعتراض وتدمير طائرة مفخخة من دون طيار، أطلقتها الميليشيات الحوثية الإرهابية بطريقة ممنهجة ومتعمدة لاستهداف مطار أبها الدولي.

وكان المندوب السعودي الدائم لدى الأمم المتحدة عبدالله المعلمي أوضح أن المملكة ستواصل معاملة جماعة الحوثي منظمة إرهابية على الرغم من قرار أمريكا إلغاء تصنيفها للجماعة منظمة إرهابية وإبقاء العقوبات على قياداتها.

اجتماع قريب

وقال المعلمي في تصريحات نشرتها بعثة المملكة في الأمم المتحدة على «تويتر» إن الجانب السعودي أبلغ مجلس الأمن الدولي والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس بشأن هجوم الحوثيين الأخير على مطار أبها جنوب غربي المملكة «حتى تكون الصورة واضحة، في حال ترتب على هذا الاعتداء أي إجراءات أخرى تتخذها المملكة لحماية حدودها»، مضيفاً: إن المجلس سيعقد في الأسبوع المقبل اجتماعاً خاصاً بشأن الملف اليمني.

وشدد المعلمي أن الرياض تطلب المزيد من التفاعل؛ بغية اتخاذ «الإجراءات الحاسمة والفورية لصد العدوان المتكرر»، متابعاً: «هناك حراك دولي متزايد ومتسارع، فالجميع يسعى للتوصل إلى حل سياسي».

إدانة

دان الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، في بيان، بأشد العبارات، معاودة ميليشيات الحوثي استهداف مطار أبها الدولي في المملكة العربية السعودية.

وشدد العثيمين أن منظمة التعاون الإسلامي «تدين هذه الممارسات الإجرامية التي تنفذها ميليشيات الحوثي الإرهابية باستهداف المدنيين والأعيان المدنية».

وأكد الأمين العام مجدداً وقوف وتضامن المنظمة التام مع المملكة العربية السعودية في كل ما تتخذه من إجراءات لمواجهة هذا الإرهاب الخطير وحماية أمنها واستقرارها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات