أمير الكويت يشيد بالتوقيع على بيان القمة الخليجية التاريخي

 أشاد أمیر  الكويت الشیخ نواف الأحمد الجابر الصباح بالإنجاز التاریخي بالتوقیع على (بیان العلا) من قبل قادة ورؤساء وفود الدول الخليجية .

وأعرب أمیر الكويت ، في كلمته  خلال الدورة الـ 41 للمجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخلیج العربية التي تستضیفها السعودیة عن بالغ الثناء والتقدیر للمملكة على مبادرتها بإطلاق اسم قمة "السلطان قابوس بن سعيد  والشیخ صباح الأحمد الجابر الصباح " على القمة الحالیة تقدیراً لمسیرة الراحلین العطرة وسنوات عطائھما في خدمة قضایا الأمتین العربیة والإسلامیة والقضایا الدولیة والإنسانیة.

وأشاد أمير الكويت بحرص الجميع على "عقد هذا اللقاء من أجل دعم العمل الخلیجي والعربي المشترك والحفاظ على مكاسبنا وتحقیق ما تتطلع إليه شعوبنا من آمال وطموحات".

وقال : "وإذ أتقدم لكم جمیعا بالتهنئة على ما تحقق لنا من إنجاز تاریخي في الإعلان الیوم عن توصلنا إلى التوقیع على بیان العلا فإننا نستذكر الدور المخلص والبناء الذي بذله في هذا الصدد  الراحل الشیخ صباح الأحمد الجابر الصباح والذي ساهم بشكل كبیر في نجاح هذا الاتفاق".

و أعرب عن تقدیره للجهود الخیرة التي بذلت لتحقیق ذلك الهدف من جانب كافة الإخوة الأشقاء ورئیس الولایات المتحدة الأمریكیة دونالد ترامب والمستشار جارید كوشنر مشیدا بجهودهم الداعمة لهذا الاتفاق.

وثمن أمير الكويت "حرص قادة دول مجلس التعاون وجمهوریة مصر العربیة على بذل المزید من الجهود لتحقیق كل ما فيه  الخیر لشعوبنا"، مقدرا الدور البارز للقیادة المصریة ومواقفها الداعمة للقضایا التي تهم أمن المنطقة واستقرارها.

وقال إن "تسمیة إعلاننا الیوم باتفاق التضامن إنما یجسد حرصنا  عليه وقناعتنا بأهميته كما أنه یعكس في جانب آخر یقیننا أن حفاظنا عليه یعد استكمالا واستمرارا لحرصنا على تماسك ووحدة أمتنا العربیة.

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات