مذكرة اعتقال دولية بحق حاكم مصرف لبنان

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد المدعي العام الفرنسي، المختص بالقضايا المالية في بيان أمس، إصدار مذكرة اعتقال بحق حاكم مصرف لبنان، رياض سلامة. فيما قال وزير الداخلية اللبناني في حكومة تصريف الأعمال، إن بلاده تلقت مذكرة من منظمة الشرطة الدولية «إنتربول» بحق سلامة، بيد أن وزارة الداخلية اللبنانية لم تعلق على الإجراءات المحتملة بحق سلامة، فيما لم يرد المتحدث باسم المصرف المركزي على الفور على طلبات للتعليق.

تأتي مذكرة الاعتقال في إطار تحقيق فرنسي حول ما إذا كان حاكم مصرف لبنان قد اختلس مئات الملايين من الدولارات من الأموال العامة، الاتهام الذي ينفيه سلامة، الذي تجنب المثول في باريس في وقت سابق من الأسبوع للاستجواب في قضية الفساد، حسبما ذكر مسؤولون. أعاد البنك المركزي الاستدعاء، الذي كان قد وصل أثناء غياب سلامة عن المصرف، بحسب ما ذكر مسؤولون قضائيون.

وفي تعليقه، أكد سلامة مجدداً اعتزامه الطعن على مذكرة الاعتقال؛ لأنه لم يتلقَ شخصياً استدعاء للاستجواب في باريس «وفق القواعد والقانون». وقال: «سأتقدم بطعن لإلغاء المذكرة».

وتحقق فرنسا وألمانيا ولوكسمبورغ مع سلامة ورفاقه في عدة جرائم مالية، تتضمن الإثراء غير المشروع وغسل أموال بقيمة 330 مليون دولار. إذ أصدر قاضي تحقيق فرنسي الثلاثاء مذكرة اعتقال دولية بحق سلامة بعد عدم إجابته للاستدعاء من أجل الاستجواب في باريس. 

طباعة Email