مقتل 16 شخصاً بينهم أطفال في انهيار منزل بحلب

ت + ت - الحجم الطبيعي

تسبب انهيار مبنى بمقتل 16 شخصاً الأحد بينهم أطفال في حي ذي غالبية كردية في مدينة حلب في شمال سوريا، فيما تستمر عمليات البحث عن ناجين، وفق حصيلة جديدة أفادت بها وكالة الأنباء السورية الرسمية.

وتتكرّر حالات انهيار الأبنية السكنية في حلب، ثاني كبرى المدن السورية، سواء جراء البناء المخالف من دون أسس متينة أو نتيجة تصدع المباني.

ومنذ انهيار المبنى، جراء "تسرب المياه إلى أساساته" وفق الاعلام الرسمي السوري، فجر الأحد، ترتفع حصيلة القتلى تدريجياً فيما لا تزال عمليات الإغاثة والبحث عن ناجين مستمرة.

وأفادت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) بعد الظهر عن ارتفاع عدد الضحايا إلى 16 قتيلاً، من دون تحديد عدد الأطفال، فيما جرى انتشال أربعة أشخاص مصابين.

وكانت وزارة الداخلية السورية أعلنت في وقت سابق "انتشال 13 جثة وشخص على قيد الحياة  في حصيلة أولية".

وانهار المبنى المؤلف من خمسة طوابق، وفق الداخلية، عند الساعة الثالثة صباحاً في حي الشيخ مقصود، وكانت تقطنه سبع عائلات.

وأفاد سكان في الحي  أن عدد قاطني المبنى كان يبلغ حوالى 35 شخصاً.  

طباعة Email