مقتل 5 جنود في هجوم بالصومال

ت + ت - الحجم الطبيعي

أفادت قوات عسكرية صومالية وسكان بأن مسلحين من حركة الشباب الإرهابية قتلوا أمس خمسة جنود في قاعدة عسكرية ببلدة استعادت الحكومة السيطرة عليها في الآونة الأخيرة.

وقال ضابط في القاعدة الكائنة ببلدة جلعد في وسط الصومال لوكالة «رويترز»، إنه تم صد الهجوم في النهاية، وقال إن من بين القتلى نائب قائد القاعدة الذي كان ضمن وحدة متمركزة هناك دربتها الولايات المتحدة.

وقال الضابط عيسى عبدالله، إن مقاتلي الحركة اقتحموا قاعدة جلعد في ساعة مبكرة من صباح أمس وفجروا سيارات مفخخة وأطلقوا نيران أسلحتهم.

وتشرف على القاعدة وحدة داناب المكونة من رجال صاعقة دربتهم الولايات المتحدة وشاركوا في الهجوم على المسلحين.

وأوضح عبدالله، «ما نعلمه حتى الآن أن نائب قائد قوة الصاعقة داناب حسن محمد عثمان (توري) وأربعة آخرين قتلوا».

وأعلنت حركة الشباب الإرهابية مسؤوليتها عن الهجوم في بيان .

وقال الضابط عيسى عبدالله إن طائرات مسيرة تم نشرها للمساعدة في تعزيز الجيش نفذت عمليات قصف ضد المسلحين وطردتهم خارج البلدة، مضيفاً أن عشرة مسلحين قتلوا في العملية.

واستعادت القوات الحكومية هذا الأسبوع السيطرة على جلعد ومدينة هرارديري الساحلية في منطقة جلمدج الصومالية من قبضة حركة الشباب.

 

طباعة Email