في بيان مشترك

الرباعية الدولية والترويكا ترحب باتفاق السودان

ت + ت - الحجم الطبيعي

ترحب دول مجموعة الرباعية الدولية والترويكا (الإمارات العربية المتحدة، والمملكة العربية السعودية، والمملكة المتحدة، والولايات المتحدة الأمريكية، ومملكة النرويج) بالاتفاق على إطار سياسي مبدئي بين الأطراف السياسية في السودان، ما يشكّل خطوة هامة نحو بناء حكومة بقيادة مدنية، وإيضاح الترتيبات الدستورية التي ستقود جمهورية السودان خلال فترة انتقالية تنتهي إلى تنظيم انتخابات.

وتنوه مجموعة الرباعية والترويكا بجهود الأطراف لحشد الدعم لهذا الاتفاق الإطاري على نطاق واسع من قبل الأطراف السياسية السودانية الفاعلة، ودعوتها إلى حوار شامل ومستمر حول مختلف المواضيع الهامة، والتعاون لبناء مستقبل السودان.

وتحث دول الرباعية والترويكا الشخصيات الفاعلة في السودان للانخراط في هذا الحوار بشكل عاجل وبحسن نية، وتنوه بإعلان المكوّن العسكري الواضح بالابتعاد عن العملية السياسية والتعاون بشكل بناء لإنجاح الحوار القائم.

وتدعو دول الرباعية والترويكا الأطراف في السودان بتقديم المصلحة الوطنية على الغايات السياسية المحدودة.

كما تدعم هذه الدول بشكل كامل الآلية الثلاثية (بعثة الأمم المتحدة المتكاملة لدعم المرحلة الانتقالية في السودان "اليونيتامس"، والاتحاد الأفريقي، والهيئة الحكومية الدولية المعنية بالتنمية"الإيقاد") وجهودها المبذولة لتسهيل هذه المفاوضات، وتدعو جميع الأطراف القيام بالمثل.

وتدعم دول الرباعية والترويكا هذه العملية التي يقودها السودان، وتندد بالمفسدين الذين يهدفون إلى تضييق الأفق السياسي وتقويض استقرار السودان والانتقال الديمقراطي. وتؤكد على أنّ هذا الجهد المنسق لإنهاء المفاوضات والوصول إلى اتفاق بشكل عاجل لبناء حكومة بقيادة مدنية هامٌّ لمعالجة التحديات الطارئة السياسية والاقتصادية والأمنية والإنسانية التي يواجهها السودان، ولاستئناف المساعدات الدولية التنموية، ولتعزيز التعاون بين حكومة جمهورية السودان والشركاء الدوليين.

وتؤكد دول الرباعية والترويكا على أهمية العمل مع الشركاء لتنسيق الدعم الاقتصادي الهام لحكومة ديمقراطية بقيادة مدنية، بما يساعد في معالجة التحديات التي يواجهها الشعب السوداني.

 

طباعة Email