أكد أن القوات المسلحة تقف على مسافة واحدة من الجميع

البرهان: ندعم خطوات التحول الديمقراطي

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد رئيس مجلس السيادة الانتقالي السوداني عبدالفتاح البرهان، أمس، التزام المؤسسة العسكرية بالنأي عن المعترك السياسي في البلاد، ونقل الجيش السوداني في بيان على فيسبوك عن البرهان قوله خلال لقاء مع كبار الضباط العسكريين، إنه يأمل أن تتوافق القوى السياسية من أجل تجاوز التحديات، التي تواجهها البلاد في ظل حكومة كفاءات مستقلة غير حزبية، وصولاً إلى الانتخابات، وذكر البيان أن البرهان نفى إبرام أي تسوية سياسية ثنائية مع أي من المكونات السياسية، مشدداً على أن القوات المسلحة ستقف على «مسافة واحدة» من الجميع دون الانحياز لأي طرف، وتدعم خطوات التحول الديمقراطي.

اجتماع عسكري

وعقد البرهان، أمس، اجتماعاً مع كبار الضباط وقادة الوحدات والتشكيلات داخل العاصمة الخرطوم، تطرق فيه لنتائج مشاركة السودان في منتدى «تانا» بإثيوبيا، بجانب مباحثاته مع القيادة الإثيوبية للقضايا ذات الاهتمام المشترك بين البلدين.

كما استعرض مع كبار القادة الموقف السياسي الراهن، مؤكداً موقف القوات المسلحة الثابت تجاه قضايا استقرار وأمن البلاد، في ظل التحديات الحالية، مشيراً إلى الالتزام بالنأي بالمؤسسة العسكرية عن المعترك السياسي، وتمنى أن تنجح القوى السياسية في تحقيق مستوى من التوافق يمكن أن يساعد على تجاوز التحديات، التي تواجه البلاد وتمكنها من إكمال المرحلة الانتقالية، في ظل حكومة كفاءات مستقلة غير حزبية تصل بالبلاد إلى محطة الانتخابات.

وعاد البرهان، أمس، إلى السودان بعد مشاركته في منتدى «تانا»، الذي احتضنته مدينة بحر دار الإثيوبية، بمشاركة عدد من الرؤساء الأفارقة ورؤساء الحكومات وممثلين للمنظمات الإقليمية والدولية، وقال وزير الخارجية المكلف علي الصادق في تصريح صحفي: إن منتدى «تانا» العاشر ناقش قضايا السلم والأمن في القارة الأفريقية وقضايا الأمن الغذائي، والتغيرات المناخية وتأثيرها على دول القارة وشعوبها، وأوضح أن رئيس مجلس السيادة خاطب الجلسة الافتتاحية للمنتدى في كلمة تضمنت رؤى ومساهمات السودان في معالجة هذه القضايا المطروحة للنقاش، مبيناً الكلمة تضمنت دعوة دول القارة للتضامن والتعاون، لمواجهة هذه التحديات.

لقاء ثنائي وأضاف: إن البرهان عقد على هامش أعمال المنتدى لقاء ثنائياً مطولاً مع رئيس الوزراء الإثيوبي، تناول العلاقات الثنائية في مختلف جوانبها بالتركيز على قضايا الحدود وسد النهضة والتكامل الاقتصادي والتجاري بين البلدين، بجانب تنسيق المواقف بين السودان وإثيوبيا في المحافل الإقليمية والدولية.

 
طباعة Email