المغتربون التونسيون يبدأون التصويت على الاستفتاء الدستوري

ت + ت - الحجم الطبيعي

بدأ التونسيون المقيمون في الخارج التصويت، اليوم السبت، على الدستور الجديد في الاستفتاء الشعبي المقرر بعد غدٍ الاثنين داخل تونس.

وبدأت أولى عمليات الاقتراع في مكتب مدينة سيدني بأستراليا الليلة الماضية، كما شهدت مكاتب أخرى في العواصم الأوروبية والدول العربية إقبالاً من التونسيين بأعداد ضعيفة صباحاً.

وتستمر عملية الاقتراع حتى المساء للدول المعتمدة وتمتد حتى يوم 25 يوليو الجاري. ويبلغ عدد الناخبين المسجلين أكثر من تسعة ملايين و278 ألف ناخب، من بينهم 348 ألفاً و876 ناخباً في الخارج، وفق الهيئة العليا المستقلة للانتخابات. ويبلغ العدد الإجمالي لمراكز الاقتراع 4832 وعدد المكاتب أكثر من 11 ألفاً.

طباعة Email