البابا فرنسيس يرجئ زيارته إلى لبنان لأسباب صحية

ت + ت - الحجم الطبيعي

أرجأ البابا فرنسيس زيارته إلى لبنان التي كان من المقرر إجراؤها في يونيو، لأسباب صحية، وفق ما أعلن وزير السياحة اللبناني وليد نصار.

وقال الوزير في بيان إن "لبنان تلقى رسالة من دوائر الفاتيكان تبلغ فيها رسميًا قرار إرجاء زيارة الحبر الاعظم المقررة إلى لبنان".

وأشار إلى أنه "تم إرجاء الزيارات الخارجية والمواعيد المقررة في برنامج قداسة البابا فرنسيس لأسباب صحية"، متمنيا له "الشفاء العاجل".

وأعلنت الرئاسة اللبنانية في أبريل أنها أُبلغت بزيارة للبابا إلى لبنان في يونيو، لكنّ الفاتيكان لم يؤكدها.

وشوهد البابا البالغ 85 عامًا والذي يعاني من ألم في ركبته، للمرة الأولى على كرسي متحرّك أثناء حدث عام الأسبوع الماضي.

كذلك يعاني البابا اوجاعاً في الورك تجعله يعرج في مشيته. وكان خضع لعملية جراحية دقيقة في القولون في يوليو 2021، استخدم أيضًا على إثرها الكرسي المتحرك.

لو حصلت هذه الزيارة، لكانت الثالثة لحبر أعظم إلى لبنان منذ انتهاء الحرب الأهلية (1975-1990).

 

طباعة Email