بيدرسون إلى دبلوماسية «أستانا»

ت + ت - الحجم الطبيعي

عادت الدبلوماسية الإقليمية والدولية إلى سوريا بعد تحرك سوري على المستوى الإقليمي بزيارة وزير الخارجية السوري فيصل المقداد إلى إيران، إذ يجري مباحثات موسعة مع المسؤولين الإيرانيين على مدار ثلاثة أيام. وفي إطار التحرك الإقليمي الدولي والإقليمي، وجهت خارجية كازاخستان، أمس، دعوة إلى المبعوث الأممي إلى سوريا غير بيدرسون لحضور الجولة السابعة عشرة من محادثات أستانا.

ونقلت مصادر إعلامية روسية عن الناطق باسم الخارجية الكازاخية أيبك صمادياروف قوله، أنه تم توجيه الدعوة إلى بيدرسون لحضور المحادثات التي ستجري في العاصمة نور سلطان، لحضور المشاورات مع الدول الضامنة (روسياـ تركيا- إيران).

ويعتبر مسار أستانا الأمني من المسارات التي تم الاتفاق عليها في نهاية العام 2016، إلا أن الولايات المتحدة لا تشارك في هذا المسار باعتباره مساراً إقليمياً بين الدول الثلاث، فيما يشارك المبعوث الأممي غير بيدرسون في هذه المشاورات.

طباعة Email