العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    إرهاب «داعش» يُدمي كركوك.. قتلى وجرحى من الشرطة العراقية

    جانب من تشييع أحد قتلى هجوم كركوك في مدينة النجف | رويترز

    شنّ تنظيم داعش الإرهابي، هجوماً مباغتاً على قوات الشرطة في محافظة كركوك شمالي العراق، ما أسفر عن مقتل وإصابة 20 شخصاً من عناصر الشرطة.

    وأفادت مصادر في الشرطة العراقية، بأنّ مسلحي التنظيم الإرهابي شنوا هجوماً على حاجز للشرطة العراقية جنوبي كركوك، ما أوقع 14 قتيلاً، وستة جرحى، مشيرة إلى أن الهجوم كان كبيراً واستخدمت فيه مختلف أنواع الأسلحة، عندما باغت عناصر داعش، حاجزاً أمنياً تحت جنح الظلام، فيما بدأ دواعش آخرون نصب عبوات ناسفة، بشكل سريع، على الطريق، استعداداً لاستهداف التعزيزات، الأمر الذي تسبب في سقوط ضحايا.

    وبدأ الهجوم قبيل منتصف الليل واستمر ساعات، وفق المسؤول الأمني، فيما وصلت قوة أمنية، إلى موقع الحادث، ونقلت الضحايا إلى المستشفيات القريبة لتلقي العلاج، وجثث القتلى إلى الطب العدلي، لاستكمال الإجراءات. وأشار المسؤول، إلى أن خلايا التنظيم الإرهابي أصبحت نشطة في المناطق المحيطة بكركوك، بسبب غياب الإسناد الجوي ونقص الدعم العسكري، لاسيما أن محافظة كركوك محاذية لمحافظتي صلاح الدين وديالى اللتين كانتا معقلين مهمين للمتطرّفين.

    اشتباكات

    بدورها، أكدت خلية الإعلام الأمني، سقوط مقاتلين في الشرطة الاتحادية خلال الاشتباكات مع عناصر من تنظيم داعش الإرهابي. وذكرت الخلية في بيان، أن قوات الشرطة الاتحادية اشتبكت مع عناصر داعش في قاطع ناحية الرشاد بمحافظة كركوك، ما أدى إلى مقتل وإصابة عدد من عناصر الشرطة.

    ويُعدّ الهجوم من أكثر الهجمات دموية التي تعرّضت لها القوات الأمنية منذ بداية العام الجاري في مناطق جنوب كركوك.

    في الأثناء، أدانت مصر الهجوم الإرهابي الغادر في كركوك، مؤكدة تضامنها الكامل مع العراق فيما يتخذه من إجراءات لحماية أمنه واستقراره، واستئصال آفة الإرهاب البغيضة من كل ربوعه. وشددت مصر على ثقتها في أن مثل تلك الأعمال الدنيئة لن تزيد العراق الشقيق إلا إصراراً على دحر الإرهاب وداعميه.

    طباعة Email