العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    استهداف رتل أمريكي بدير الزور وتصعيد في درعا

    في تطور جديد على المشهد في سوريا والوجود الأمريكي شمال شرق البلاد، استهدف مسلحون رتلاً أمريكياً في منطقة جديد عكيدات في ريف دير الزور الشرقي، أثناء مرور الرتل إلى جانب قوات سوريا الديمقراطية «قسد»، دون أن يسفر ذلك عن وقوع خسائر وسط الأمريكيين، فيما أصيب عدد من عناصر قوات سوريا الديمقراطية، وفق ما أفادت مصادر محلية.

    ووفق مصادر عسكرية من «قسد»، فإنّ مسلحين في بلدة جديد عكيدات شرق دير الزور، كانوا مختبئين بين المنازل المجاورة للطريق العام في البلدة، استهدفوا بالأسلحة الرشاشة سيارة عسكرية لقوات سوريا الديمقراطية قرب مبنى البلدية في البلدة، فيما لم تتطرّق المصادر لاستهداف الرتل الأمريكي الذي أكدته مصادر محلية.

    بدورها، أكّدت مصادر إعلامية سورية رسمية أنّ مسلحي الفصائل الشعبية استهدفوا دورية مشتركة لقوات سوريا الديمقراطية والقوات الأمريكية في محيط معمل كونيكو للغاز، وتمّ على إثر ذلك نقل المصابين من قوات سوريا الديمقراطية إلى المراكز الطبية في حقل العمر.

    وفي تصعيد جديد بدرعا، بدأ الجيش السوري الاستعداد لدخول بعض الأحياء في درعا البلد، بعد فشل كل المحاولات الروسية لنزع فتيل الأزمة والتوصل لحل بين القوات الحكومية السورية وبعض الفصائل المسلحة، فيما يزداد التنافس الروسي الإيراني في المنطقة، ومحاولة الميليشيات الإيرانية فتح جبهة جديدة في درعا.

    وبدأ التصعيد ليل الأحد باستهداف بلدة تل شهاب في الريف الغربي من المحافظة، بالتزامن مع اشتباكات عنيفة دارت في محيط الحاجز الرباعي العسكري، الواقع بين قريتي الشيخ سعد ومساكن جلين غربي درعا. ومن المستبعد توصّل اللجنة المركزية للمصالحة بوساطة روسية في ظل التصعيد، إلا أنّ روسيا ما زالت تدعو عبر موفدها العسكري إلى درعا إلى وقف كل الأعمال العسكرية.

    طباعة Email