العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الجيش السوري يمهّد للسيطرة على مناطق استراتيجية

    تجدد التوتر في الشمال السوري شمالي وغربي سوريا، إذ استهدفت مدفعية الجيش السوري مناطق سيطرة الفصائل المسلّحة في بلدة البارة بمنطقة جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، بعد تصعيد متبادل بين الطرفين الأسبوع الجاري، فيما بدأت مدفعية الجيش السوري اليوم، استهداف العديد من البلدات والقرى في جبل الزاوية، إذ يسعى الجيش للسيطرة عليها نظراً لأهميتها الاستراتيجية كونها تقع على الطريق الدولي للتجارة بين شمالي وجنوبي سوريا.

    وفي إطار التصعيد المتبادل، استهدفت مدفعية الجيش التركي مواقع للقوات السورية في مدينة كفر نبل بالريف الجنوبي، من دون ورود معلومات عن أي خسائر في الأرواح، فيما قالت مصادر محلية إن التصعيد مرشّح للارتفاع في الأيام المقبلة، بسبب الخلل في اتفاق مناطق خفض التصعيد بين روسيا وتركيا.

    قصف تركي

    وفي شمال شرقي سوريا، أصيب عنصر من الجيش السوري في قصف للقوات التركية والفصائل التابعة لها على قرى في ريف تل أبيض الجنوبي، شمالي سوريا. وفي وقت سابق اليوم، تعرض سكان في قرى خربة البقر وعريضة وزنوبيا وصوان ولقلقو وكور حسن وبير زنار، الواقعة في الريف الغربي لتل أبيض للقصف بالأسلحة الثقيلة، بحسب المصادر المحلية السورية.

    جبال تدمر

    وفي سياق الحملة العسكرية ضد تنظيم داعش الإرهابي، بدأت القوات الحكومية بدعم من الطيران الروسي المروحي والاستطلاع استعدادات لحملة تمشيط في سلسلة جبال تدمر الشرقية وسط البادية السورية. وذكرت مصادر إعلامية سورية أن رتلاً عسكرياً يضم سيارات دفع رباعي مزودة رشاشات ثقيلة وحافلات تقل عناصر من القوات الحكومية والقوى الموالية، توجهت من الأطراف الشمالية لمدينة تدمر نحو الجهة الشرقية منها، لملاحقة فلول التنظيم في البادية.

    طباعة Email