العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    سلاح الجو الليبي يقصف مواقع الإرهابيين في جنوبي ليبيا

    شن سلاح الجو التابع للقيادة العامة للجيش الليبي اليوم السبت، سلسلة ضربات عنيفة على وديان وكهوف بجبال الهروج جنوبي ليبيا يتمركز فيها عناصر تنظيم داعش الإرهابي.

    وجاءت الضربات ضمن العملية العسكرية التي أعلنت عن انطلاقها القيادة العامة لتطهير الجنوب من التنظيمات الإرهابية التي تتخذ من جنوبي ليبيا وكراً لها لتهديد الأمن في ليبيا ولدول الجوار.

    وكانت تعزيزات عسكرية ضخمة وصلت في اليومين الماضيين، إلى الجنوب الغربي للبلاد بقيادة العقيد صدّام خليفة حفتر، نجل القائد العام للجيش المشير خليفة حفتر، ودشنت عملية واسعة تشمل مدن وقرى إقليم فزان والتضاريس الجبلية والصحراوية وصولاً إلى الحدود المشتركة مع دول الجوار.

    وقرر الجيش الليبي اعتبار الجنوب الغربي منطقة عسكرية مغلقة، وقام السبت بإغلاق المعبر الحدودي مع الجزائر، كما امتد نشاط قواته إلى الحدود مع النيجر وتشاد

    والخميس الماضي، أعلن الناطق باسم القائد العام اللواء أحمد المسماري، انطلاق عملية عسكرية واسعة في الجنوب الغربي ضد تنظيم داعش.

    وقال المسماري: «نظراً لتصعيد العصابات التكفيرية العمليات الإرهابية في الجنوب الغربي واستهدافها بسيارة مفخخة موقعاً أمنياً وعسكرياً ورصد تحركاتهم من قبل الاستخبارات العسكرية وجهت القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية وحدات من كتائب المشاة بالتوجه للمنطقة لدعم غرفة عمليات تحرير الجنوب الغربي في الاتجاه الاستراتيجي الجنوبي وذلك لتعقب الإرهابيين وطرد عصابات المرتزقة الأفارقة التي تهدد الأمن والاستقرار وتمارس النهب والسرقة والتخريب والتهريب بأنواعه».

    وتابع إن «هذه العملية تأتي في إطار تنفيذ المهام والواجبات المنوطة بالقيادة العامة للقوات المسلحة الليبية في المحافظة على أمن الوطن وسلامة المواطن واجتثاث الإرهاب وقطع دابر كل من تسول له نفسه المساس بأمن ليبيا وكرامة الليبيين».

    طباعة Email