بابا الفاتيكان يزور اليوم مدينتي أربيل ونينوى

أعلن أحمد الصحاف، المتحدث باسم اللجنة المنظمة لزيارة قداسة البابا فرنسيس، بابا الفاتيكان، مساء أمس، أن البابا سيبدأ، في ساعة مبكرة من صباح اليوم الأحد، بزيارة إلى محافظتي أربيل ونينوى، في إطار زيارته الحالية للعراق.

وقال الصحاف، في تصريح صحفي، إن قداسة البابا فرنسيس سيتوجه، صباح اليوم، إلى مدينة أربيل، عاصمة إقليم كردستان، وسيلتقي رئيس الإقليم، نيجيرفان برزاني، والسلطات الدينية والمدنية للإقليم في الصالة الرئاسية لكبار الشخصيات في مطار أربيل.

وأضاف أن بابا الفاتيكان سيحضر القداس في ملعب فرانسو حريري الذي سيقام في وقت لاحق في أربيل.

وأوضح أن قداسة البابا سيصل جواً عبر طائرة مروحية إلى محافظة نينوى وسيؤدي الصلاة لضحايا الحرب بساحة الكنيسة في الموصل، ثم يتوجه جواً بطائرة مروحية إلى بلدة قرقوش، وسيلتقي مجتمع البلدة في كنيسة "الحبل بلا دنس" في قرقوش.

وتحظى زيارة البابا، التي تعد الأولى من نوعها، باهتمام وترحيب رسمي وشعبي كبير، حيث تكرس وسائل الإعلام العراقية بثها على هذه الزيارة التاريخية والنتائج المتوخاة منها لدعم حالة التعايش والتسامح والمحبة بين الأديان والطوائف العراقية.

طباعة Email