الرئيس المصري يحذر من الزيادة السكانية

جدد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، أمس، تحذيراته من أن استمرارية معدلات الزيادة السكانية على الوتيرة الحالية، بمعدل مليوني مولود جديد سنوياً تقريباً، لن تتيح للمواطن الشعور بأي تحسن في الأوضاع المعيشية. وأشار السيسي إلى أن 400 ألف مولود جديد سنوياً، هو المعدل الأمثل للزيادة السكانية.

وقال السيسي خلال افتتاح عدد من المشروعات الطبية الجديدة، إن هذه التحذيرات هدفها حض المصريين على ضرورة الانتباه إلى هذه المشكلة والمساهمة مع الحكومة في تلافي آثارها لتحسين الأوضاع الحياتية لأولادهم في مختلف النواحي. وقال السيسي إن إنجاب أكثر من طفلين يعد مشكلة كبيرة جداً. وأضاف: «لا نسعى لحل هذه المشكلة من خلال إصدار قوانين حادة، ولكن نسعى لدفع الناس إلى استشعار المسؤولية والمساهمة في مواجهة هذه المشكلة».

طباعة Email