محكمة سودانية تثبت أحكاماً بالإعدام بحق 29 ضابطاً لقتل متظاهر

ثبتت المحكمة العليا السودانية أحكام الاعدام بحق 29 ضابط مخابرات لقتلهم مدرسا شارك في التظاهرات الشعبية ضد حكومة الرئيس السابق عمر البشير، بحسب ما قال الثلاثاء أحد المحامين.

وكان أحمد الخير (36 عاما) قد توفي في السجن في فبراير 2019 بعد اعتقاله لمشاركته في تظاهرات مناهضة لنظام البشير في ولاية كسلا بشرق السودان.

واثار مقتله غضبا شعبيا واسعا أدى الى اندلاع تظاهرات شعبية قادت الى اطاحة البشير في ابريل 2019.

وقال المحامي عادل عبد الغني لفرانس برس إن "حكم المحكمة العليا هذا الأسبوع ثبت الحكم الصادر من محكمة أدنى في ديسمبر ضد 29 ضابط مخابرات".

كما ثبتت المحكمة العليا، التي أدانت المتهمين بالتعذيب والقتل، أحكاما بالسجن ثلاث سنوات على ثلاثة متهمين وبرأت خمسة آخرين، وفق عبد الغني.

وأوضح أن "هذا الحكم ليس نهائيا اذ يستطيع المتهمون الطعن عليه أمام المحكمة الدستورية".

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات