حملة تطعيم بمخيم الزعتري في الأردن خلال يومين

أعلنت وزارة الصحة الأردنية البدء بتنفيذ حملة التطعيم ضد فيروس كورونا داخل مخيم الزعتري للاجئين السوريين، علماً بأن السلطات الصحية منحت اللقاح لعشرات اللاجئين المقيمين بالمخيم في الـ 14 من الشهر الماضي، في مركز بمدينة المفرق شرقي المملكة.

ونقل موقع «الحياة نيوز» الأردني عن الوزارة قولها في بيان اليوم الأحد، إن الحملة تعتبر كإجراء احترازي ضمن خطة الاستجابة الطارئة لاحتواء جائحة كورونا، وبما يساهم في حماية اللاجئين السوريين في المخيمات والمقيمين على أرض الأردن في الحد من انتشار العدوى، وبخاصة الفئات المستهدفة لتلقي المطعوم والتي حددتها الوزارة ضمن أولويات المرحلة الأولى، وبما يكفل تطبيق معايير الاحترام المتساوي وبما يحقق العدالة بين المواطنين والمقيمين واللاجئين على أرض المملكة، وينسجم مع الإجراءات الصحية الوقائية المتبعة في وزارة الصحة.

عدالة التوزيع

وأكدت وزارة الصحة الأردنية اتباعها منذ بدء الإعلان عن استعدادات تنفيذ حملة التطعيم، الإجراءات التي تهدف لتحقيق العدالة في توزيع مطعوم (كورونا) للفئات المستهدفة، ووضعت ضمن أولوياتها نشر الوعي والتثقيف الصحي بين اللاجئين والمقيمين حول أهمية التسجيل لتلقي مطعوم كورونا، إضافة لاهتمامها بتزويد مراكز التطعيم المخصصة لهم بالأدلة الإرشادية حول آلية التسجيل لتلقي المطعوم والنشرات التثقيفية لمراجعي مراكز التطعيم، بهدف نشر الوعي بالإجراءات الوقائية اللازمة لحمايتهم من خطر انتشار عدوى فيروس كورونا خلال هذه المرحلة أسوة بالمواطنين في المملكة.

وأصبح الأردن، في 14 يناير، من أوائل الدول حول العالم التي تبدأ بتطعيم اللاجئين ضد فيروس كورونا بعد انطلاق خطة التطعيم في المملكة، والتي بموجبها، يحق لأي شخص يعيش في البلاد، بما في ذلك اللاجئون وطالبو اللجوء، الحصول على اللقاح مجاناً.

بدأ الأردن الخميس حملة تطعيم أول دفعة من اللاجئين السوريين المقيمين في مخيم الزعتري. وتلقى 43 لاجئاً مسناً لقاح سينوفارم في مركز تطعيم بمدينة المفرق، والتي تقع على بعد 70 كيلومتراً من شرق العاصمة عمان.

كلمات دالة:
  • حملة تطعيم،
  • الأردن،
  • مخيم الزعتري،
  • فيروس كورونا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات