السعودية تستأنف التطعيم وتمدد قيود «كورونا»

من زيارة لوزير الصحة السعودي توفيق الربيعة لأحد مراكز التطعيم | أرشيفية

أعلنت المملكة العربية السعودية، اليوم، إعادة جدولة إعطاء اللقاحات، بعدما تكللت جهودها بالحصول على كمية إضافية من اللقاحات، فيما مددت التدابير الاحترازية لمواجهة فيروس «كورونا»، 20 يوماً.

وأكد الوكيل بوزارة الصحة السعودية، هاني جوخدار، أنه سيتم خلال الأسبوع المقبل، إعادة جدولة المسجلين المستهدفين للحصول على الجرعة الثانية من اللقاح المضاد لفيروس «كورونا»، وفق ما ذكرت صحيفة عكاظ. وقال المسؤول، إن الوزارة تطمح لتغطية نسبة كبيرة من سكان المملكة بالتطعيم، خلال الأشهر الثلاثة القادمة.

من جانبه، قال المتحدث باسم وزارة الصحة، الدكتور محمد العبد العالي، إن الإجراءات التي تم الإعلان عنها، هي خطوة مهمة لتسطيح المنحنى الخاص بالإصابات. وأضاف خلال المؤتمر الصحافي المشترك بين وزارتي الصحة والداخلية السعوديتين، أنه «يجب أن نلتزم جميعاً، لكي تعود منحنيات إصابات «كورونا» إلى ما كانت عليه سابقاً».

وأكد العبد العالي، أن تطبيق تباعد، يحقق مبدأ الخصوصية للمستخدم، ولا يلزم وجود إنترنت. وأضاف أن تطبيق تباعد يقوم بإشعار الآخرين بإصابات المخالطين، الذين خالطوا مصابين لأكثر من ربع ساعة، من دون ارتداء كمامة. وزف بشرى سارة، مؤكداً عودة توريد لقاحات «كورونا»، حيث وصلت الآن إلى المملكة كميات من هذه اللقاحات، بعد توقف مؤقت، بسبب الشركة المصنعة للقاح.

اتجاهان

وأشار إلى أن «أمامنا اتجاهان، إما أن يكون انخفاض التسارع الملحوظ حالياً باستمرار التزامنا وتقيدنا، أو أن يواصل المنحنى -لا قدر الله- ارتفاعاته، نتيجة لإهمال وتراخي البعض».

وأشار العبد العالي، إلى أن جهود الجهات المعنية في المملكة، تكللت بالنجاح، حيث وصلت توريدات اللقاح، والتي سوف تسهم في وضع الخطة الوطنية لمجابهة الفيروس على مسارها الصحيح، لافتاً إلى أن الجرعات المعطاة، بلغت قرابة نصف مليون جرعة. وقال إنه بإمكان كل الراغبين بالتطعيم بالجرعة الثانية من لقاح «كورونا»، الحصول على مواعيدهم خلال الأيام القليلة المقبلة، كما يمكنهم تعجيل موعد الحصول عليها، عبر تطبيق «صحتي»، مشيراً إلى أنه بالنسبة لمن لم يتلقَ الجرعة الأولى، فيمكنه حجز موعد، اعتباراً من يوم 18 فبراير.

تمديد التدابير

إلى ذلك، صرح مصدر مسؤول في وزارة الداخلية السعودية، بأنه تقرر تمديد العمل بالإجراءات الاحترازية الخاصة بمكافحة تفشي فيروس «كورونا»، لمدة 20 يوماً إضافياً، قابلة للتمديد. ونقلت وكالة الأنباء السعودية (واس)، عن المصدر، القول إن التمديد يأتي في إطار تكثيف الجهود، لتفادي مخاطر ارتفاع المنحنى الوبائي في مناطق المملكة، والتراخي في تطبيق الإجراءات الاحترازية، ولغرض تحقيق السيطرة المثلى على الوضع الوبائي.

ويبدأ التمديد من العاشرة من مساء اليوم، ليكون الإجمالي 30 يوماً، قابلة للتمديد، حسب متطلبات الوضع الوبائي. وتشمل القيود، ألا يزيد الحد الأقصى للتجمعات البشرية في المناسبات الاجتماعية على 20 شخصاً. كما تشمل إيقاف جميع الأنشطة والفعاليات الترفيهية، وإغلاق دور السينما والمراكز الترفيهية، وتعليق تقديم خدمات الطلبات الداخلية في المطاعم والمقاهي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات