أول اتصال رسمي بين السلطة الفلسطينية وإدارة بايدن

كشف رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية اليوم الاثنين عن أول اتصال رسمي مع إدارة الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن.

وقال اشتية في اجتماع الحكومة الأسبوعي في مدينة رام الله: «جرى اتصال بين الحكومة الفلسطينية ممثلة برئيس الوزراء، وإدارة الرئيس الأمريكي الجديد ممثلة بالسيد هادي عمرو، مسؤول ملف الشؤون الفلسطينية والإسرائيلية في وزارة الخارجية الأمريكية».

وأوضح اشتية أنه «تمت مناقشة سبل إعادة العلاقات الفلسطينية الأمريكية، خصوصاً من حيث فتح المكاتب الدبلوماسية والقنصلية، وعودة المساعدات الأمريكية، ودعم وكالة الأمم الماحدة لغوث وتشغيل اللاجئين (الأنروا)». وذكر أنه تم كذلك بحث «سبل دفع العملية السياسية قدماً، واستعداد الرئيس محمود عباس إلى مسار سياسي جدي مبني على الشرعية الدولية والقانون الدولي وتحت مظلة الرباعية الدولية». وبحسب اشتية، فقد«أكد عمرو التزام الإدارة الأمريكية بما جاء في برنامجها الانتخابي، وأنها سوف تعمل على تنفيذه بالتدريج».

طباعة Email