طفل بعمر الثالثة يجيد العد بـ 7 لغات

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تمكن الطفل البريطاني تيدي هوبز في عمر الثلاث سنوات من الدخول إلى المجموعة البريطانية "منسا" الحصرية للنخبة المثقفة والذين تتراوح أعمارهم بين ثلاث سنوات وتسعة أشهر فقط، حيث يستطيع تيدي القراءة بطلاقة، والعد إلى الرقم 100 بسبع لغات، بما في ذلك الماندرين والويلزية والفرنسية والإسبانية والألمانية.

وتعلم تيدي ، البالغ من العمر أربعة أعوام ، القراءة وهو في عمر العامين وأربعة أشهر فقط وهو الآن قادر حتى على قراءة كتب هاري بوتر ، حسب والديه.
وتم قبول تيدي في مجموعة منسا في أواخر العام الماضي بعد تخطيه اختبار الذكاء - حيث سجل 139 من 160 في اختبار "ستانفورد بينت" وصدم والديه ، اللذين لم يكن لديهما أي فكرة تمامًا عن مدى ذكائه.

تقول بيث هوبز البالغة من العمر 31 عامًا وزوجها ويل ، 41 عامًا ، إنهما لم يتوقعا أبدًا انضمام ابنهماإلى المجموعة ولم يخططا مطلقًا لتقديم طلب العضوية.
وأضافت بيث: "قيل لنا أن الثالثة كانت أصغر عمر لأي شخص قبلوا في منسا في المملكة المتحدة، ولأكون صريحة، لم نهدف أبدًا إلى إدخاله ، وحتى عندما قمنا بتقييمه ، كان ذلك حتى نتمكن من مساعدته للدخول إلى المدرسة.


وقال الوالدان أنهما عندما رزقا بأخته، اشتريا له جهازًا لوحيًا حتى يتمكنان من التركيز عليها ، لكنه لم يكن مهتمًا بشكل كبير بممارسة الألعاب الألكترونية.
وبدلاً من ذلك ، يفضل استخدام  التطبيقات لمحاولة تعلم العد حتى 100 بلغة الماندرين ولغات أخرى.


يقول الزوجان إنهما يحاولان إبقائه "متواضعاً" بالنظر إلى عبقريته لمنعه من الشعور بـ"عقدة التفوق" تجاه أقرانه.

ويمكن لأصدقاءه في الحضانة قراءة بعض الأحرف الأبجدية – فيما يستطيع تيدي قراءة كتب هاري بوتر.

و"منسا" هي مجموعة دولية للأفراد ذوي معدل الذكاء المرتفع أسسها المحاميان الإنجليزيان لانس وار ورونالد بيرل في عام 1946 بإنجلترا. ولا تقبل إلا الأعضاء الذين تزيد معدلات ذكائهم عن 98%، وتضم في عضويتها  140 ألف شخص من 90 دولة حول العالم.

طباعة Email