قصة خبرية

البلاستيك يغلّف أزياء راقصي الباليه في اليابان

ت + ت - الحجم الطبيعي

تلمع الأزياء ذات الطابع المستقبلي لراقصات الباليه تحت الأضواء، التي كانت قبل شهرين عبارة عن مجموعة من القناني البلاستيكية داخل سلة مهملات في طوكيو.

فالراقصات في العرض الذي يحمل عنوان «بلاستيك» ارتدين تنانير بالية مصنوعة من لفافات ذات فقاعات، وأمسكن بمظلات شفافة كانت مرمية، فيما صنعت الجدران العملاقة التي يقام العرض بينها من القناني المعاد تدويرها.

وبلغ مجموع القناني البلاستيكية التي استخدمتها فرقة «كيه ـ باليه» (K-BALLET) اليابانية في هذا العرض أكثر من عشرة آلاف. وقدمت الفرقة هذا العرض في مطلع يناير الجاري بالقرب من طوكيو، وهو من بطولة راقص الباليه الأمريكي جوليان ماكاي من فرقة «بافاريان ستايت باليه» الألمانية في ميونيخ.

وأشارت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية إلى أن كمية النفايات البلاستيكية تضاعفت في مختلف أنحاء العالم خلال 20 عاماً، لكنّ إعادة التدوير لا تشمل سوى 9 في المئة منها. وتوقعت الأمم المتحدة أن تشهد كمية البلاستيك التي يتم إلقاؤها في المحيطات زيادة قدرها ثلاثة أضعاف تقريباً بحلول سنة 2040.

طباعة Email