سبانخ ملوّثة "تهلوس" 9 أشخاص في أستراليا

ت + ت - الحجم الطبيعي

أصيب تسعة أشخاص في سيدني بـ"التسمم"، الذي أدى إلى الهلوسة، جراء تناول سبانخ يعتقد أنها تحتوي على "ملوث عرضي"، بحسب السلطات الصحية في أستراليا.

وقالت "نيو ساوث ويلز هيلث" إن الأشخاص المذكورين هم من أربع أسر مختلفة، ويحتاجون إلى عناية طبية بعد ما أصابهم من "تفاعلات جراء السموم المحتمل أن يكون منشأها تناول هذه الأطعمة"، وهي سبانخ "ريفيرا فارمز" ملوثة تم شراؤها من شركة كوستكو العملاقة للبيع بالجملة.

ويقول مسؤولو الصحة إن التحقيقات الأولية تشير إلى أن ردود الفعل كانت ناجمة عن وجود "ملوث عرضي في المنتج الغذائي"، وفق "روسيا اليوم".

وحذرت هيئة الصحة من أعراض "خطيرة" محتملة مرتبطة بتناول السبانخ، بما في ذلك الهذيان أو الارتباك، والهلوسة، وسرعة ضربات القلب، وعدم وضوح الرؤية.

ويقول المسؤولون إن السبانخ الصغيرة التي تم شراؤها من كوستكو بتاريخ انتهاء صلاحيتها في 16 ديسمبر "ليست آمنة للاستهلاك، ويجب على الأشخاص الذين اقتنوها التخلص منها".

ونقلت صحيفة "سيدني مورنينغ هيرالد" عن المدير الطبي لمركز معلومات السموم في "نيو ساوث ويلز" الدكتور دارين روبرتس قوله إن البعض ما زالوا مرضى لأكثر من يوم بعد ظهور الأعراض.

وقال: "المرضى الذين كانوا أصلا أصحاء تماما وصلوا إلى درجة الهلوسة الملحوظة حيث باتوا يرون أشياء غير موجودة". وأضاف "لا يمكنهم إعطاء رواية جيدة لما حدث. ولكن لم يمت أحد، لذلك نحن سعداء جدا، ونأمل أن يظل الأمر كذلك".

طباعة Email