إدانة امرأة عمرها 97 عاماً بجرائم «نازية».. والغرابة صدور الحكم بموجب قانون الأحداث!

ت + ت - الحجم الطبيعي

أدانت محكمة ألمانية امرأة تبلغ من العمر 97 عاما بالمشاركة في قتل نحو 11 ألف شخص خلال فترة عملها كاتبة على الآلة الكاتبة في معسكر اعتقال نازي أثناء الحرب العالمية الثانية، بحسب ما ذكرته محطة (إن.دي.آر) ووسائل إعلام ألمانية أخرى اليوم الثلاثاء.

وذكر التقرير أن محكمة إقليمية في بلدة إيتزهو شمال البلاد حكمت على إرمجارد فورخنر بالسجن عامين مع إيقاف التنفيذ.

وصدر الحكم بموجب قانون الأحداث نظرا لأن عمرها كان 18 عاما فقط في وقت ارتكاب الجرائم.

وعملت فورخنر في معسكر اعتقال شتوتهوف بين عامي 1943 و1945.

وتأجل بدء محاكمتها في سبتمبر 2021 حينما هربت لفترة وجيزة. وأُلقي القبض عليها بعد ساعات من تخلفها عن المثول أمام المحكمة.

ومات نحو 65 ألف شخص من الجوع والمرض أو في غرف الغاز في شتوتهوف بالقرب من جدانسك التي تقع اليوم في بولندا. وكان من بين الوفيات أسرى حرب ويهود ضمن حملة الإبادة التي شنها النازيون

 

طباعة Email