وفاة طفلة رضيعة بعد هجوم نادر من زرافة

ت + ت - الحجم الطبيعي

أودت زرافة بحياة طفلة تبلغ 16 شهراً بعدما هاجمتها ووالدتها الأربعاء في محمية طبيعية جنوب إفريقية لأسباب لا تزال غامضة، على ما أفادت الشرطة.

ووقع الهجوم، وهو نادر جداً من هذا الحيوان الثديي الأكبر في العالم، على بعد حوالى 270 كيلومتراً إلى الشمال من مدينة دوربان الساحلية شرق البلاد.

وأوضحت الناطقة باسم الشرطة نوكوبيل غوالا لوكالة فرانس برس أن أمّاً في سن 25 عاماً وابنتها البالغة 16 شهراً تعرضتا لهجوم بعد ظهر الأربعاء في مزرعة كوليني بمنطقة هلوهلوي وتعرضتا "للدهس من جانب زرافة".

ونُقلت الطفلة الرضيعة إلى عيادة طبية مجاورة "حيث فارقت الحياة".

 أما الوالدة فنُقلت بواسطة طوافة إلى قسم الطوارئ في المستشفى حيث لا تزال في حالة حرجة الخميس.

وفتحت الشرطة تحقيقا في الحادثة غير الاعتيادية، إذ إن الزرافات لا تتهجم في العادة على البشر.

 

 

طباعة Email