اختراق قاعدة بيانات ستاربكس وسرقة معلومات 200 ألف عميل

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت سلسلة ستاربكس في سنغافورة، اليوم، أن قاعدة بيانات عملائها تعرضت للاختراق عبر الإنترنت، فيما أشارت وسائل إعلام محلية إلى أن الخرق طال بيانات 200 ألف شخص.

وقالت سلسلة المقاهي الحائزة ترخيصاً من مجموعة ستاربكس العالمية والمملوكة لشركة "ماكسيمز كيتيررز"، التي تتخذ مقراً لها في هونغ كونغ، في رسالة وجهتها إلى عملائها عبر البريد الإلكتروني، إنها "اكتشفت عمليات نفاذ غير مصرّح بها"، إلى تفاصيل خاصة بالزبائن، بينها الاسم والجنس وتاريخ الميلاد ورقم الهاتف وعنوان السكن.

وجاء في الرسالة الإلكترونية: "تم إبلاغ السلطات المختصة، وستاربكس سنغافورة تساعدها في هذا الشأن".

وقالت الشبكة إنها علمت بالخرق في 13سبتمبر، مشيرةً إلى عدم تسريب أي بيانات مرتبطة بأرقام بطاقات الائتمان، لأنها لا تخزّن مثل هذه المعلومات في الأصل. وحثّت العملاء على تغيير كلمات المرور الخاصة بهم.

وقالت وكالة علاقات عامة تمثل شركة ستاربكس في سنغافورة إنها "غير قادرة على الكشف عن عدد العملاء المتضررين".

غير أن صحيفة "ستريتس تايمز" ذكرت أن بيانات 200 ألف عميل سُرقت وعُرضت للبيع في منتدى على الإنترنت في العاشر من سبتمبر.

وأضافت الصحيفة أن نسخة واحدة من قاعدة البيانات بيعت بالفعل مقابل 3500 دولار سنغافوري (2500 دولار أمريكي).

وقالت لجنة حماية البيانات الشخصية في سنغافورة إنها تلقت إخطاراً بالحادث، لافتةً إلى أنها تواصلت مع ستاربكس سنغافورة للحصول على مزيد من المعلومات.

طباعة Email