الميكروبات وراء رائحة المطر الترابية المميزة

ت + ت - الحجم الطبيعي

اكتشف العلماء في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا أن المطر يطلق رذاذاً عطرياً ينتج عنه الرائحة الترابية المميزة التي تتخلل الهواء عقب هطول الأمطار، التي كان سبب ظهورها محل جدل بين العلماء لعقود من الزمن. ويحب البشر هذه الرائحة لأنهم حساسون لمركب عضوي يسمى «جيوسمين»، الذي تنتجه الميكروبات.

وبالتالي، فإن ما نستنشقه أثناء هطول المطر هو رائحة هذا المركب الكيميائي، المسمى «جيوسمين». ويمكننا اكتشاف الجيوسمين بكميات صغيرة جداً، تصل إلى خمسة أجزاء لكل تريليون. وباستخدام كاميرات عالية السرعة، لاحظ الباحثون أنه عندما تصطدم قطرة مطر بسطح مسامي، فإنها تحبس فقاعات هواء صغيرة عند نقطة الاتصال.

طباعة Email