حقيقة فيديو انتحار مصري بسبب حرمانه من رؤية أولاده

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشفت وزارة الداخلية المصرية حقيقة فيديو انتحار أحد المواطنين بالقفز من أعلى أحد الجسور بالمجرى المائي لنهر النيل، بسبب حرمانه من رؤية أولاده.

وأوضحت الوزارة، حسبما أفاد موقع «إعلام دوت كوم»، أن مقطع الفيديو المتداول ليس حقيقياً.

وأكدت أنه بالفحص تبين عدم صحة ما تضمنه مقطع الفيديو من ادعاءات، وافتعال الشخص المشار إليه الواقعة والادعاء بالانتحار بالاشتراك مع أشخاص، من بينهم ثلاث سيدات، أمكن ضبطهم.

وبمواجهة المذكور، أقر بانفصاله عن زوجته منذ عدة أشهر وعدم تمكنه من رؤية أطفاله، فاختمرت في ذهنه فكرة ادعاء الانتحار على النحو المشار إليه للضغط على زوجته ودفعها إلى التراجع عن موقفها.

واعترف بأنه اتفق مع أحد المتهمين لتصويره حال قيامه بتوجيه رسالته والقفز عقب ذلك من أعلى الجسر، على أن يقوم ثلاثة من المتهمين بانتظاره أسفله لانتشاله من المياه نظير مبلغ مالي، والاتفاق مع إحدى المتهمات ووالدتها لعمل مونتاج ونشر الفيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، وضُبط بحوزة المتهمة الهاتف المستخدم في التصوير.

كما اتفق المتهم مع والدته على ارتكاب الواقعة وإعطائها بعض الأوراق كوصية له، فأخطرت أشقاءه بالعثور على تلك الأوراق أمام المنزل لإيهامهم بإقدامه على الانتحار.

طباعة Email