تطورات جديدة في قضية نجل وزيرة الهجرة المصرية

ت + ت - الحجم الطبيعي

 كشفت تطورات جديدة في قضية رامي فهيم، نجل وزيرة الهجرة نبيلة مكرم، أنه يعاني مرضاً نفسياً يسمى الفصام.

وقال رئيس تحرير برنامج حديث القاهرة، المذاع عبر فضائية القاهرة والناس محمد فتحي أن هناك معلومات تؤكد أن دفاع رامي سيتقدم بمستندات لمحكمة الدفاع الأمريكية، تشير إلى أنه يعاني من مرض نفسي يسمى الفصام.

بحسب «القاهرة 24» أكد محمد فتحي، أن هناك فرعا من فروع الطب يسمى الطب النفسي الشرعي، يخضع من خلالها المتهم إلى كونسلتو من الأطباء لتحديد حالته النفسية، إذا كان يعاني من مرض نفسي أثناء ارتكابه جريمة القتل، لافتًا إلى أن اللجنة التي ستعينها المحكمة الأمريكية الموكل إليها الحكم في قضية نجل وزيرة الهجرة، هي من تؤكد ذلك من عدمه.

وأضاف أن جهات التحقيق الأمريكية، ستتلقى خلال الجلسات القلية المقبلة، من دفاع نجل وزيرة الهجرة، مستندات تفيد بأنه يعاني من الفصام، لافتًا إلى أن نجل الوزيرة تعرض خلال بدايات عام 2021، لما يشبه الانهيار النفسي، وكان وحيدًا في أميركا، لذا اضطرت والدته للسفر إليه، وأودع إلى مصحة نفسية، خلال هذه الفترة.

وعلقت مكرم في تصريحات سابقة على واقعة اتهام نجلها بارتكاب جريمة قتل بالولايات المتحدة الأميركية قائلة: إنها وأسرتها يتعرضون لمحنة شديدة ويمرون بوقت عصيب، على إثر اتهام نجلها بارتكاب جريمة قتل بالولايات المتحدة، وهذا الاتهام منظور أمام محكمة أمريكية ولم يصدر به حكم قاطع حتى الآن.

وذكرت أن قيامها بواجبها كوزيرة في الحكومة المصرية لا يتعارض إطلاقا مع كونها أمًّا مؤمنة تواجه بشجاعة محنة نجلها، مؤكدة أنه مهما كانت العواقب فإنها كوزيرة ستتحمل مسؤوليتها تجاه منصبها ومقتضيات العمل به، وأنها تفرق بشكل واضح بين ما هو شخصي وما هو عام.

وطلبت وزيرة الهجرة المصرية الدعاء لها ولأسرتها، قائلة: كأم، أطلب منكم الدعاء لي ولأسرتي في هذه المحنة، وأدعو معكم لابني رامي وللضحايا الذين لقوا ربهم.

طباعة Email